EN
  • تاريخ النشر: 30 نوفمبر, 2010

حمل اللاعبين مسؤولية الخروج المبكر النونو يعترف: منتخب اليمن الأسوأ في "خليجي 20"

النونو اعترف بتدهور مستوى اليمن في خليجي 20

النونو اعترف بتدهور مستوى اليمن في خليجي 20

اعترف علي النونو، لاعب المنتخب اليمني لكرة القدم، بأن منتخب بلاده كان الأسوأ في بطولة كأس الخليج المقامة حاليا في عدن، بعد فشله في اجتياز دور المجموعات، والتأهل إلى المربع الذهبي للبطولة المقامة على أرضه ووسط جماهيره.

اعترف علي النونو، لاعب المنتخب اليمني لكرة القدم، بأن منتخب بلاده كان الأسوأ في بطولة كأس الخليج المقامة حاليا في عدن، بعد فشله في اجتياز دور المجموعات، والتأهل إلى المربع الذهبي للبطولة المقامة على أرضه ووسط جماهيره.

وأضاف النونو -في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية- أن الاتحاد اليمني لكرة القدم برئاسة أحمد العيسى نجح في توفير كافة سبل الدعم لمنتخب البلاد، خلال بطولة خليجي 20؛ حيث خاض الفريق عديد المباريات الودية استعدادا لتلك البطولة.

وأوضح النونو أن لاعبي المنتخب اليمني يتحملون بنسبة كبيرة مسؤولية الإخفاق في بطولة الخليج الحالية، والظهور بمستوى متواضع خلال منافسات البطولة، مؤكدا أن اللاعبين "كانوا في أفضل حالاتهم قبل انطلاق البطولة؛ لكن لم ننجح في الظهور بمستوى متميز مع انطلاق أول مباراة في خليجي 20".

وعن احتمال تأثير الضغط الجماهيري على مستوى اللاعبين قال علي النونو: إن هذا الضغط كان بدون شك عاملا مؤثرا على اللاعبين، وكانت النتيجة هي الخسارة الكبيرة في المباراة الافتتاحية لليمن أمام المنتخب السعودي، برباعية نظيفة، وهو ما لم يتمكن منتخب بلاده من تجاوزه في مباراتيه التاليتين.

وناشد النونو الجماهير اليمنية ضرورة مؤازرة الفريق في المرحلة المقبلة؛ التي يتوقع أن تشهد عمليات إحلال وتجديد في المنتخب اليمني حتى يعود لمستواه المعروف.