EN
  • تاريخ النشر: 17 نوفمبر, 2011

بحجة وجود انتهاكات لحقوق العمال النقابات الدولية تطالب بسحب تنظيم المونديال من قطر

قطر

قطر تنظم مونديال 2022

أشار تقرير نقابي صدر مؤخرًا إلى "ظروف العمل غير الإنسانية بالنسبة إلى العمال الأجانب في قطر".

أعلنت عدد من النقابات الدولية في بيان يوم الخميس أن الحركة النقابية الدولية أطلقت حملة تطالب بسحب تنظيم كأس العالم لكرة القدم عام 2022م من قطر، بسبب "انتهاكات حقوق العمال".

وسلم ممثلون عن اتحاد النقابات الدولية والنقابة الدولية لعمال البناء والأخشاب في زيوريخ رسالة إلى رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفياالسويسري جوزيف بلاتر، يطالبونه فيها "بفرض احترام حقوق العمال".

وانطلقت الحملة تحت عنوان "لا مونديال في قطر دون احترام حق العملوتعتمد بشكل خاص على النقابات الوطنية المدعوة إلى الضغط على 207 اتحاد أعضاء في "الفيفا" من أجل أن يسحب الأخير الاستضافة من قطر.

وهددت الحركة النقابية الدولية في بيانها "بوجود 308 نقابات وطنية موزعة على 153 دولة، تملك الحركة الأعضاء والقوة والسلطة لاتخاذ إجراءات تهدف إلى منع إقامة كأس العالم في قطر".

وكتب نائب رئيس النقابة الدولية لعمال البناء والأخشاب الإيطالي فاسكو بدرينا "انحنى الفيفا أمام الضغط الدولي وأدخل ضمانات تتعلق بحق العمل في مجال صناعة الكرات التي تحمل شعاره، والعمال المكلفون بتشييد الملاعب التي ستقام عليها مباريات كأس العالم سيستفيدون أيضًا من الحماية نفسها".

وأشار تقرير نقابي صدر مؤخرًا إلى "ظروف العمل غير الإنسانية بالنسبة إلى العمال الأجانب في قطر".