EN
  • تاريخ النشر: 28 أغسطس, 2011

الفريقان يحملان علما البلدين المولودية والأهلي في مباراة عودة الروح الرياضية

مباراة تعيد المحبة بين جمهوري البلدين

مباراة تعيد المحبة بين جمهوري البلدين

تختتم مباريات المرحلة الرابعة للمجموعة الثانية بدور الثمانية لدوري أبطال إفريقيا الليلة بلقاء عربي إفريقي بين مولودية الجزائر والأهلي المصري، وذلك بعد تعادل الترجي التونسي والوداد البيضاوي المغربي سلبيا الليلة الماضية في تونس.

تختتم مباريات المرحلة الرابعة للمجموعة الثانية بدور الثمانية لدوري أبطال إفريقيا الليلة بلقاء عربي إفريقي بين مولودية الجزائر والأهلي المصري، وذلك بعد تعادل الترجي التونسي والوداد البيضاوي المغربي سلبيا الليلة الماضية في تونس.

وقد أدى الأهلي مرانه الأخير أمس على "استاد 5 يوليو" بالعاصمة الجزائرية والذي يستضيف اللقاء الليلة في العاشرة مساء بتوقيت الجزائر الحادية عشرة بتوقيت القاهرة.

على الجانب المصري اطمأن المدير الفني للأهلي البرتغالي مانويل جوزيه على الحالة الفنية والبدنية للاعبين خلال المران الوحيد للفريق على ملعب 5 يوليو، فيما رفض جوزيه الإعلان عن التشكيلة

النهائية التي سيخوض بها المباراة.

من ناحية أخرى، شارك المهندس خالد مرتجي عضو مجلس إدارة الأهلي ورئيس البعثة في الاجتماع التقليدي بحضور المراقب المغربي محمد القزاز وطاقم التحكيم المالي الذي سيدير المباراة بقيادة كومن كلوبالي.

ووجه مرتجي الشكر إلى إدارة المولودية والسلطات الجزائرية على حسن الاستقبال والرعاية خلال الإقامة، مشيرا إلى أن بعثة الأهلي تعد بعض الترتيبات الخاصة بدخول اللاعبين إلى أرض الملعب وهم يحملون العلم الجزائري إلى جانب العلم المصري؛ تأكيدا لعمق العلاقات التاريخية بين البلدين.

يذكر أن الأهلي يحتل المركز الثالث في المجموعة برصيد 4 نقاط جمعها من التعادل 3/ 3 مع الوداد بالقاهرة ، والهزيمة من الترجي بهدف نظيف في تونس، والفوز على المولودية 2/0 بالقاهرة، في حين احتل المولودية المركز الرابع والأخير برصيد نقطة واحدة من التعادل على ملعبه مع الترجي، والهزيمة 0/4

من الوداد بالدار البيضاء والهزيمة من الأهلي.

وسوف يخوض المولودية اللقاء بزيه التقليدي القميص الأبيض والشورت الأبيض، بينما يلعب بطل مصر بالقميص الأحمر والشورت الأسود.

يذكر أن الأهلي أمامه فرصة كبيرة في تصدر المجموعة في حالة فوزه الليلة وارتفاع رصيده إلى سبع نقاط متفوقا على الترجي والوداد.