EN
  • تاريخ النشر: 05 أبريل, 2012

في بيان مشترك أصدره ناديا القمة السودانية المريخ والهلال يرفضان بث مباراتهما في الدوري تلفزيونيًّا

المريخ والههلال السودانيان

الهلال والمريخ يرفضان بث مباراتهما تلفزيونيا

رفض الهلال والمريخ بث أي مباراة لهما تلفزيونيا بسبب قلة القيمة المالية للبث التلفزيوني، مما لا يتناسب مع قيمة المصروفات الضخمة للإنفاق على الفريق وتدعيمه بصفقات قوية.

  • تاريخ النشر: 05 أبريل, 2012

في بيان مشترك أصدره ناديا القمة السودانية المريخ والهلال يرفضان بث مباراتهما في الدوري تلفزيونيًّا

اتفق مسؤولا ناديي الهلال والمريخ السودانيين على عدم السماح ببث أية مباراة يكون أحد ناديي القمة طرفًا فيها اعتبارًا من يوم الخميس الموافق 5 إبريل/نيسان في مسابقة الدوري الممتاز، وذلك عقب الاجتماع الذي عقدته اللجنة المشتركة للناديين لمناقشة قيمة البث التلفزيوني للمباريات.

ويأتي هذا القرار اعتراضًا على قيمة البث التلفزيوني لمباريات الهلال والمريخ في مسابقة الدوري، والتي يراها مسؤولو الفريقين قليلة للغاية مقارنة بمكانة ناديي القمة، ولا تتناسب مع الزيادة الكبيرة في حجم النفقات الهائلة لإعداد الفريقين وضمهما للصفقات الجديدة خلال فترة الانتقالات الصيفية والشتوية، للمنافسة على البطولات المحلية والقارية.

هذا إضافة إلى عدم قيام اتحاد كرة القدم بتوزيع مبلغ المليون جنيه السوداني -مقابل بث مباريات الدوري- على الأندية حتى الآن، رغم أن الاتحاد هو المسؤول الأول عن عملية توزيع النسب على الأندية، على الرغم من الوعود المتكررة منذ خمسة أسابيع لحل تلك الأزمة، فإنه حتى الآن لم تُوضع أي حلول على أرض الواقع.

وذكر ناديا الهلال والمريخ -في البيان المشترك- أن عائد مباراة الموردة مع المريخ بإستاد الخرطوم بلغ 219 ألف جنيه، بينما عائد مباراة الموردة مع الهلال بعد البث 65 ألف جنيه، علمًا بأن مصروفات أندية القمة في تصاعد مستمر والمنافسات الإفريقية تحتاج إلى مبالغ ضخمة وتمويل كبير، وهي تتزامن مع منافسات الممتاز.

وقرر الناديان عدم السماح ببث أية مباراة يكون أحد ناديي القمة طرفًا فيها، وطلبت إدارة الفريقين من جماهيرهما أن تتفهم الأسباب التي دفعتهم إلى اتخاذ هذا القرار.