EN
  • تاريخ النشر: 12 أكتوبر, 2010

في التصفيات المؤهلة ليورو 2012 الماكينات الألمانية تتألق.. طوفان برتقالي.. انتصار غال للإسبان

أفراح ألمانيا تكررت 3 مرات

أفراح ألمانيا تكررت 3 مرات

واصل مهاجم بايرن ميونيخ المخضرم ميروسلاف كلوزه هوايته التهديفية، وقاد منتخب بلاده إلى فوزه الرابع على التوالي، وكان على حساب مضيفته كازاخستان بثلاثية نظيفة اليوم على ملعب "أرينا" في إستانا، في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الأولى ضمن التصفيات المؤهلة إلى كأس أوروبا 2012 لكرة القدم.

  • تاريخ النشر: 12 أكتوبر, 2010

في التصفيات المؤهلة ليورو 2012 الماكينات الألمانية تتألق.. طوفان برتقالي.. انتصار غال للإسبان

واصل مهاجم بايرن ميونيخ المخضرم ميروسلاف كلوزه هوايته التهديفية، وقاد منتخب بلاده إلى فوزه الرابع على التوالي، وكان على حساب مضيفته كازاخستان بثلاثية نظيفة اليوم على ملعب "أرينا" في إستانا، في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الأولى ضمن التصفيات المؤهلة إلى كأس أوروبا 2012 لكرة القدم.

ومنح كلوزه التقدم لألمانيا في الدقيقة 48، قبل أن يضيف بديله ماريو جوميز الثاني في الدقيقة 76 ولوكاس بودولسكي الثالث في الدقيقة 86.

ويعتبر الهدف الذي سجله كلوزه هو الهدف السادس له في التصفيات والـ 58 في 105 مباريات دولية وبات على بعد 10 أهداف من الرقم القياسي في عدد الأهداف الدولية المسجل باسم جيرد مولر المعروف بالمدفعجي.

واستحق المنتخب الألماني الفوز؛ لأنه كان الأفضل أغلب فترات اللقاء وتحديدا في الشوط الأول؛ حيث سنحت لمهاجميه أكثر من فرصة حقيقية للتسجيل، خصوصا توماس مولر وسامي خضيرة، بيد أن حارس مرمى أصحاب الأرض والعارضة وقفا سدا منيعا أمام الضيوف.

وانتظرت ألمانيا الشوط الثاني لترجمة سيطرتها إلى أهداف، فكانت البداية في الدقيقة 48، عندما قاد مسعود أوجيل -الذي لعب أساسيا بعدما حام الشك حول مشاركته بسبب الإصابة- هجمة منسقة ومرر كرة إلى بودولسكي ومنه إلى كلوزه المتوغل، فتابعها داخل المرمى.

بيد أن كلوزه تعرض إلى إصابة مباشرة بعد الهدف، واضطر إلى ترك مكانه إلى زميله في الفريق البافاري ماريو جوميز، الذي أبى أن لا يترك بصمته في المباراة، فسجل الهدف الثاني، إثر تلقيه كرة على طبق من ذهب من أوجيل داخل المنطقة، فتابعها بسهولة زاحفة على يسار الحارس في الدقيقة 76.

وختم بودولسكي المهرجان بهدف ثالث بعد مجهود فردي رائع، توغل على إثره داخل المنطقة وسدد الكرة في الزاوية اليسرى في الدقيقة 86.

وهو الفوز الرابع على التوالي لألمانيا وصيفة بطلة النسخة الأخيرة وثالثة مونديالي 2006 و2010، فعززت موقعها في الصدارة برصيد 12 نقطة، وحظوظها في حجز بطاقتها مبكرا، علما بأنها مرشحة إلى رفعه إلى 15 نقطة عندما تستضيف كازاخستان في الجولة الخامسة.

أما كازاخستان فمنيت بخسارتها الرابعة على التوالي وبقيت في المركز الأخير من دون رصيد.

حقق المنتخب الهولندي فوزا كبيرا على نظيره السويدي 4-1 في المباراة التي أقيمت على ملعب أمستردام أرينا في العاصمة الهولندية، ليتصدر بذلك الانتصار المجموعة الخامسة للتصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الأوروبية "يورو 2012".

وتقاسم التهديف في المباراة المهاجم كلاس يان هونتيلار وإبراهيم أفيلاي، ليتصدر بذلك هونتيلار قائمة هدافي التصفيات برصيد ثمانية أهداف.

وبذلك تتصدر هولندا مجموعتها في التصفيات برصيد 12 نقطة، تليها المجر برصيد تسع نقاط، بعد الفوز على فنلندا 2-1 ، ثم السويد في المركز الثالث بست نقاط ومولدوفا بالرصيد نفسه، بعد الفوز على سان مارينو 2-0 ، وأخيرا فنلندا وسان مارينو دون رصيد من النقاط.

واصل المنتخب الإسباني بطل أوروبا والعالم انتصاراته في المجموعة التاسعة، بعد عودته اليوم بانتصار غال من ملعب نظيره الاسكتلندي 2-3.

أنهى الماتادور الشوط الأول متقدما بهدف من ضربة جزاء في الدقيقة قبل الأخيرة، تركها لاعبو الفريق للهداف ديفيد فيا ليعادل رقم المبعد من الفريق راؤول جونزاليس كأفضل هدافي إسبانيا عبر تاريخها الدولي برصيد 44 هدفا.

ويعد مرور عشر دقائق على انطلاقة الشوط الثاني، سجل أندريس إنييستا، صاحب هدف نهائي مونديال جنوب إفريقيا في مرمى هولندا، الهدف الثاني للمنتخب الإسباني، لتبدو الأمور في طريقها نحو فوز سهل لأبطال العالم.

بيد أن الأمور انقلبت رأسا على عقب في غضون ثماني دقائق فحسب، حيث سجل المنتخب الأسكتلندي هدفين عن طريق ستيفن نايسميت والمدافع الإسباني جيرارد بيكيه بطريق الخطأ في مرماه.

وقبل 11 دقيقة على النهاية، عاد الواعد فرناندو يورينتي ليثبت أنه كلمة السر للمنتخب الإسباني، وأحرز هدف الفوز.

ورفعت إسبانيا رصيدها إلى تسع نقاط في صدارة المجموعة، مقابل أربع نقاط لاسكتلندا التي تحتل المركز الثالث بفارق الأهداف أمام ليتوانيا، لكنها لعبت مباراة أكثر، حيث غابت الأخيرة عن فعاليات هذه الجولة.

وانفردت التشيك بالمركز الثاني برصيد ست نقاط بعد عودتها بفوز مستحق من ملعب ليتشنشتاين دون رصيد، بهدفين نظيفين.

اكتفى المنتخب الفرنسي بتسجيل هدفين في مرمى ضيفته لوكسمبورج خلال لقائهما اليوم ضمن المجموعة الرابعة، وسجل هدفي الديوك كل من كريم بنزيمة ويوان جوركوف ليحتفظ الفريق الفرنسي بصدارة المجموعة الرابعة، رافعا رصيده إلى تسع نقاط مقابل ثمان لملاحقته بيلاروسيا.

وكانت بيلاروسيا قد حققت اليوم ثاني فوز لها في التصفيات بالفوز على ضيفتها ألبانيا بهدفين دون رد، لتؤكد انفرادها بالمركز الثاني بفارق ثلاث نقاط عن أقرب ملاحقيها.

واصل منتخب مونتنجرو مفاجآته في تصفيات كأس أوروبا، باقتناصه تعادلا ثمينا دون أهداف مع إنجلترا في ملعب ويمبلي بلندن، ليحافظ على صدارة المجموعة السابعة.

ورفعت النتيجة رصيد مونتنجرو إلى عشر نقاط، بعد أن كانت قد فازت في أول ثلاث مباريات، بينما بات في جعبة الإنجليز سبع نقاط فقط، علما بأنهم لعبوا مباريات أقل من منافسهم البلقاني.

وفي المجموعة نفسها، تفوقت سويسرا على ضيفتها ويلز بأربعة أهداف لواحد، وبذلك تحصد سويسرا أول فوز لها في التصفيات وترفع رصيدها إلى ثلاث نقاط بالتساوي مع بلغاريا التي حصلت على راحة هذه الجولة، بينما تبقى ويلز في مؤخرة المجموعة دون رصيد.

انفرد المنتخب الروسي بصدارة المجموعة الثانية بالفوز اليوم على مضيفته مقدونيا بهدف دون رد ،ليرتفع رصيد روسيا إلى تسع نقاط في المركز الأول، مقابل سبع لجمهورية أيرلندا وسلوفاكيا، اللتين تعادلتا بهدف لمثله على ملعب الأخيرة.

وصعد المنتخب اليوناني للمرة الأولى إلى صدارة المجموعة السادسة، بالفوز بين أنصاره على إسرائيل بهدفين مقابل واحد، وارتفع رصيد اليونان إلى ثماني نقاط في صدارة المجموعة، متفوقة بنقطة على كرواتيا التي حصلت على راحة في هذه الجولة، بينما تجمد رصيد إسرائيل عند أربع نقاط، وفي المجموعة نفسها، تعادلت جورجيا خارج ملعبها مع لاتفيا بهدف لمثله.

وتغلبت البرتغال خارج ملعبها على أيسلندا بثلاثة أهداف لهدف، لينتزع البرتغاليون ثلاث نقاط غالية؛ حيث وصل رصيدهم إلى سبعة، في حين تذيل أصحاب الأرض المجموعة الثامنة بلا رصيد، سجل الثلاثية البرتغالية كل من كريستيانو رونالدو وراؤول ميريلس وهيلدر بوستيجا، في حين سجل هدف أيسلندا الوحيد هيدار هيلجوسون.

وفي نفس المجموعة فازت الدانمرك على ملعبها ووسط جمهورها على قبرص بهدفين نظيفين.