EN
  • تاريخ النشر: 16 مارس, 2010

حامل اللقب يواجه براذرز الهندي الكويت يبحث عن الفوز الأول في الاتحاد الأسيوي

الكويت حامل لقب كأس الاتحاد الأسيوي

الكويت حامل لقب كأس الاتحاد الأسيوي

يسعى الكويت الكويتي حامل لقب كأس الاتحاد الأسيوي إلى تحقيق فوزه الأول في المسابقة هذا الموسم عندما يحلّ ضيفا على براذرز الهندي صباح الثلاثاء، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية ضمن مسابقة كأس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم.

  • تاريخ النشر: 16 مارس, 2010

حامل اللقب يواجه براذرز الهندي الكويت يبحث عن الفوز الأول في الاتحاد الأسيوي

يسعى الكويت الكويتي حامل لقب كأس الاتحاد الأسيوي إلى تحقيق فوزه الأول في المسابقة هذا الموسم عندما يحلّ ضيفا على براذرز الهندي صباح الثلاثاء، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية ضمن مسابقة كأس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم.

وكان الكويت سقط في فخ التعادل أمام ضيفه الهلال اليمني بنتيجة (2-2) في الجولة الأولى من منافسات المجموعة التي تضم 3 فرق فقط بعد استبعاد النجف العراقي بعد قرار إيقاف الكرة العراقية أسيويا ودوليا.

ويأمل الكويت في التعويض من خلال الفوز على مضيفه براذرز والانفراد بالصدارة وتعزيز حظوظه في التأهل إلى الدور الثاني ومواصلة حملة الدفاع عن اللقب الذي انتزع للمرة الأولى في تاريخه الموسم الماضي على حساب الكرامة السوري بنتيجة (2-1) في المباراة النهائية التي أقيمت في الكويت في 3 نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2009.

فيما يستضيف صحم العماني منافسه أهلي صنعاء اليمني، ويحلّ الكرامة السوري ضيفا على شباب الأردن، ضمن منافسات المجموعة الأولى.

كان الكرامة حقق فوزا في الجولة السابقة وسط جماهيره على صحم بنتيجة (2-0)، وتفوق شباب الأردن خارج أرضه على أهلي صنعاء (1-0).

وفي المجموعة الخامسة، يواجه الريان القطري على ملعبه نادي النهضة العماني، فيما يستضيف الرفاع البحريني منافسه الوحدات الأردني.

كان الوحدات خسر في الجولة السابقة وسط جماهيره أمام الريان القطري بنتيجة (4-2)، فيما فاز الرفاع البحريني على النهضة العماني (1-0).

فيما يبحث كاظمة الكويتي عن فوزه الثاني عندما يستضيف العهد اللبناني يوم الأربعاء في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة، وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة ذاتها، يحلّ الجيش السوري ضيفا على ناساف الأوزبكي.

وكان كاظمة انتزع فوزا ثمينا من مضيفه الجيش في الجولة الأولى التي عاد فيها ناساف من بيروت بنتيجة كبيرة إثر تغلبه على العهد بأربعة أهداف نظيفة.

من جانبه، يسعى العهد إلى تعويض بدايته السيئة في البطولة والعودة من الكويت بنقطة التعادل على الأقل لأن خسارة ثانية على التوالي تؤدي إلى تضاؤل حظوظه بنسبة كبيرة في التأهل إلى الدور التالي.

وفي المباراة الثانية، يخوض الجيش اختبارا صعبا بضيافة ناساف، فالأول يريد محو آثار خسارته على أرضه أمام كاظمة والإبقاء على فرصه قوية في التأهل، والثاني سيحاول إضافة ثلاث نقاط جديدة إلى رصيده تضعه في موقف جيد لحجز إحدى بطاقتي المجموعة.

ويحتل الجيش المركز الثاني في ترتيب الدوري المحلي برصيد 36 نقطة، بفارق نقطتين فقط خلف الكرامة.