EN
  • تاريخ النشر: 17 مارس, 2011

الكرة الليبية تدخل النفق المظلم قبل لقاء جزر القمر

المنتخب الليبي في أزمة قبل مباراة جزر القمر

المنتخب الليبي في أزمة قبل مباراة جزر القمر

دخلت الكرة الليبية النفق المظلم في مرحلة حرجة من التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الإفريقية (الجابون وغينيا الاستوائية عام 2012)، ورغم أن الفريق يواصل تدريباته استعدادا لمباراة جزر القمر في ختام مباريات الذهاب للمجموعة الثالثة، فإن اللاعبين يتدربون في غياب مدربهم البرازيلي ماركوس باكيتا، الذي سافر إلى بلاده هربا من المعارك العنيفة التي تشهد ليبيا بين الثوار المناهضين للعقيد معمر القذافي -رئيس الجماهيرية- وبين معارضيه، كما لا يزال مكان لعب اللقاء مجهولا، وكذلك مدى إمكانية خوض المواجهة في توقيتها (27 مارس/آذار) أم سيتم تأجيلها لحين إشعار آخر.

دخلت الكرة الليبية النفق المظلم في مرحلة حرجة من التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الإفريقية (الجابون وغينيا الاستوائية عام 2012)، ورغم أن الفريق يواصل تدريباته استعدادا لمباراة جزر القمر في ختام مباريات الذهاب للمجموعة الثالثة، فإن اللاعبين يتدربون في غياب مدربهم البرازيلي ماركوس باكيتا، الذي سافر إلى بلاده هربا من المعارك العنيفة التي تشهد ليبيا بين الثوار المناهضين للعقيد معمر القذافي -رئيس الجماهيرية- وبين معارضيه، كما لا يزال مكان لعب اللقاء مجهولا، وكذلك مدى إمكانية خوض المواجهة في توقيتها (27 مارس/آذار) أم سيتم تأجيلها لحين إشعار آخر.

ذكرت جريدة الجماهيرية -في خبر خال من التفاصيل الفنية أو وصف للحالة المعنوية للاعبين- أن المنتخب الليبي يتدرب على ملعب علي الزقزوي في العاصمة طرابلس، استعدادا للمباراة المفترض إقامتها رسميا يوم 27 مارس/آذار، دون الإشارة إلى مكان إقامة المباراة، سواء في ليبيا أو خارجها، وفقا للظروف الأمنية في العاصمة.

ويتصدر المنتخب الليبي مجموعته بـ4 نقاط، بعد التعادل مع موزمبيق في العاصمة مابوتو، والفوز على زامبيا في طرابلس، ويليه في المرتبة الثانية موزمبيق بفارق الأهداف، ثم زامبيا ثالثا بـ3 نقاط، وأخيرا جزر القمر بدون نقاط.

وسبق أن أرسل باكيتا قائمة المنتخب الليبي من البرازيل، وطالب الساعدي القذافي -بصفته رئيس الاتحاد الليبي لكرة القدم- بضرورة إقامة معسكر الفريق فى البرتغال، لكن واصل لاعبو ليبيا التدريب في طرابلس العاصمة، يأتي هذا في الوقت الذي رددت فيه وسائل الإعلام السعودية أن الأزمة الليبية جعت باكيتا يفكر جديا في ترك مهمة تدريب ليبيا والانتقال لتولي مسؤولية نادي الأهلي السعودي.

وتسببت الأزمة الليبية وغياب الاستقرار الأمني في التراجع عن إقامة بطولة إفريقيا للشباب في ليبيا في الفترة ما بين 18 مارس/آذار، حتى الأول من إبريل/نيسان، وقرر الاتحاد الإفريقي نقل المسابقة إلى جنوب إفريقيا.

وضاعت على ليبيا فرصة الدخول في منافسة للتأهل إلى منافسات كأس العالم للشباب (كولومبيا 2011)، خاصة أن المنتخب الليبي كان مشاركا بصفته منظم للبطولة، وحلت جنوب إفريقيا بدلا منها لتلعب في المجموعة الأول مع مصر ومالي وليسوتو.