EN
  • تاريخ النشر: 31 يناير, 2010

رئيس الوزراء أشاد بالأداء في البطولة الإفريقية القلوب الحمراء استقبلت نجوم "الخضر" في مطار بومدين

الجمهور الجزائري استقبل "الخضر" بالقلوب الحمراء

الجمهور الجزائري استقبل "الخضر" بالقلوب الحمراء

ضرب الجمهور الجزائر مثالا جديدا لعشقهم لمنتخبهم الوطني، بعدما خرجوا بالآلاف لاستقبال بعثة "الخضر" المقبلة من أنجولا، عقب الحصول على المرتبة الرابعة في البطولة الإفريقية، وحمل الأنصار أمام أبواب مطار هواري بومدين الدولي البطاقات الحمراء على شكل قلوب للتأكيد على استمرار المساندة للفريق الذي تأهل للمشاركة في نهائيات كأس العالم (جنوب إفريقيا 2010).

  • تاريخ النشر: 31 يناير, 2010

رئيس الوزراء أشاد بالأداء في البطولة الإفريقية القلوب الحمراء استقبلت نجوم "الخضر" في مطار بومدين

ضرب الجمهور الجزائر مثالا جديدا لعشقهم لمنتخبهم الوطني، بعدما خرجوا بالآلاف لاستقبال بعثة "الخضر" المقبلة من أنجولا، عقب الحصول على المرتبة الرابعة في البطولة الإفريقية، وحمل الأنصار أمام أبواب مطار هواري بومدين الدولي البطاقات الحمراء على شكل قلوب للتأكيد على استمرار المساندة للفريق الذي تأهل للمشاركة في نهائيات كأس العالم (جنوب إفريقيا 2010).

وجاء تصرف الجماهير بهذا الشكل ليكون رسالة صريحة حول اعتراضهم على البطاقات الحمراء الثلاثة التي أشهرها الحكم البنيني كوفي كودجا في وجه اللاعبين أمام مصر في لقاء نصف النهائي، الذي شهد خسارة الجزائر برباعية نظيفة، وبالتالي فقد "الخضر" حظوظهم للمنافسة على اللقب الثاني في تاريخهم.

كان في استقبال بعثة المنتخب الجزائري أعضاء من الحكومة يتقدمهم رئيس الوزراء أحمد أويحيى، ووزير الداخلية يزيد زرهوني، ووزير الشباب والرياضة الهاشمي جيار، ووزير التضامن جمال ولد عباس، وقال أويحيى لوسائل الإعلام: "استقبلت أعضاء المنتخب لأقدم لهم شكر رئيس الجمهورية وأعضاء الحكومة، وقلت لهم لقد شرفتم الجزائر وتمكنتم من إدخال الفرحة على قلوب كل الجزائريين".

وأقيم حفل استقبال مصغر على شرف اللاعبين بالقاعة الشرفية لمطار الجزائر الدولي، وكان جميع أفراد البعثة يرتدون ملابس رسمية.

وتفاعلت الجماهير التي انتظرت ساعات طويلة أمام أبواب المطار مع اللاعبين بمجرد خروجهم من القاعة الشرفية، فأطلقت النساء زغاريد النصر، وأشهر كثير البطاقات حمراء على شكل قلوب في وجه اللاعبين، خاصة للثلاثي حليش وبلحاج وشاوشي، في إشارة إلى البطاقات الحمراء التي أشهرها الحكم البنيني في مباراة الخضر أمام الفراعنة، وتسلق بعض الشباب الأشجار القريبة ليكونوا في وضعية تساعدهم على رؤية اللاعبين والتلويح لهم.

يذكر أن الجماهير خرجت في شوارع الجزائر ليلة الخسارة أمام مصر برباعية نظيفة، في مشهد هدفه التأكيد على تجديد الثقة في الجهاز الفني بقيادة رابح سعدان واللاعبين الذين قادوا "الخضر" للتأهل إلى كأس العالم.