EN
  • تاريخ النشر: 16 مارس, 2011

في الجولة الثانية بكأس الاتحاد الأسيوي الفيصلي يسقط أمام "دهوك" والكويت يعبر "الطلبة"

الفرحة لم تعرف طريق الفيصلي أمام دهوك

الفرحة لم تعرف طريق الفيصلي أمام دهوك

حقق فريق الكويت فوزًا ثمينًا أمام ضيفه "الطلبة" العراقي بنتيجة هدف دون ردٍّ، ضمن الجولة الثانية للمجموعة الرابعة لمسابقة كأس الاتحاد الأسيوي الثامنة لكرة القدم.

حقق فريق الكويت فوزًا ثمينًا أمام ضيفه "الطلبة" العراقي بنتيجة هدف دون ردٍّ، ضمن الجولة الثانية للمجموعة الرابعة لمسابقة كأس الاتحاد الأسيوي الثامنة لكرة القدم.

وسجل هدف المباراة التي أقيمت على استاد نادي الكويت وليد علي في الدقيقة الـ58 من تسديدة جانبية رائعة، فاجأ بها الحارس علي مطشر بعد أن تجاوز أحد المدافعين خارج منطقة الجزاء.

شهد الشوط الأول ثلاث فرص خطرة لمهاجم الكويت خالد عجب في الدقائق: 31 و33 و37، إلا أن كراته ذهبت خارج الشباك.

وسنحت فرصة خطرة للكويت عن طريق مهاجمه البرازيلي روجيريو كوتينيو في الدقيقة الـ82، بعد أن انطلق بالكرة إلى الأمام وتجاوز أحد المدافعين إلا أن الحارس مطشر كان له بالمرصاد بعد أن تصدى مرتين لتسديدة كوتينيو.

وفي المقابل كانت أخطر الفرص لفريق الطلبة التسديدة القوية التي نفذها سعيد محسن في الدقيقة الـ71، إلا أن كرته ارتطمت بالقائم.

وعلى صعيد آخر، أقيمت مباراة أخرى ضمن هذه المجموعة جمعت فريقي الوحدات الأردني ونظيره السويق على استاد الملك عبد الله الثاني، أسفرت عن فوز الوحدات بنتيجة ثقيلة قوامها خمسة أهداف مقابل هدف.

وبنتيجة مباراتي هذه الجولة تصدر الوحدات المجموعة بست نقاط، وبفارق الأهداف عن الكويت الذي تساوى معه في الرصيد، وجاء خلفهما فريقا الطلبة والسويق دون أية نقطة.

وفاز الجيش السوري على النصر الكويتي 2/1، كما فاز دهوك العراقي على الفيصلي الأردني 4/2.

وفي مباريات أخرى، فاز "تيتي هانوي" على "فيكتوري المالديف" 2 / صفر، و"تشنجبوري" على "هونج كونج" 3/ صفر.

كما تعادل "تامبينيز روفرز" السنغافوري مع "موانج ثونج" التايلاندي بهدف لكل منهما، وحقق "بيراسييبورا جايا بورا" الاندونيسي على "إيست بانجالا" الهندي 4/1.