EN
  • تاريخ النشر: 20 أكتوبر, 2011

الفرنسي رينار يترك اتحاد الجزائر ويعود لتدريب زامبيا

الفرنسي هيرفي رينار

رينار طلب فسخ عقده مع اتحاد الجزائر

الفرنسي هيرفي رينار -المدير الفني لفريق اتحاد الجزائر متصدر دوري المحترفين الجزائري لكرة القدم- يقرر الرحيل عن منصبه والعودة لتدريب منتخب زامبيا الذي يستعد للمشاركة في نهائيات كأس أمم إفريقيا 2012 بغينيا الاستوائية والجابون.

قرر الفرنسي هيرفي رينار -المدير الفني لفريق اتحاد الجزائر متصدر دوري المحترفين الجزائري لكرة القدم- الرحيل عن منصبه والعودة لتدريب منتخب زامبيا الذي يستعد للمشاركة في نهائيات كأس أمم إفريقيا 2012 بغينيا الاستوائية والجابون.

وذكرت صحيفة "وقت الجزائر" التي يملكها رئيس نادي اتحاد الجزائر رجل الأعمال علي حداد -في عددها الصادر اليوم الخميس- أن رينار طلب فسخ عقده بالتراضي، حتى يتسنى له تدريب منتخب زامبيا الذي سبق وأن دربه قبل نحو عامين.

ورجحت الصحيفة أن يتم الإعلان عن فسخ العقد بين الطرفين في الأيام القليلة المقبلة موضحة أن عقد رينار مع اتحاد الجزائر يتضمن بندا ينص على السماح له بمغادرة الفريق في حال تلقيه عرضا من أحد المنتخبات الوطنية.

وكان رينار /43 عاما/ قد تولى تدريب اتحاد الجزائر مطلع العام الجاري بعقد لمدة عامين ونصف العام مقابل نحو 20 ألف يورو شهريا.