EN
  • تاريخ النشر: 08 يونيو, 2009

الجماهير رقصت وغنت حتى الصباح الفرحة تعم الجزائر وسعدان لا يصدق الفوز بثلاثية

الجزائريون يستحقون الفوز

الجزائريون يستحقون الفوز

فرحة ما بعدها فرحة عاشها الشعب الجزائري، عقب فوز منتخب بلاده بثلاثية مقابل هدف -مساء الأحد- على نظيره المصري، ضمن تصفيات كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا، حيث خرجت الجماهير في كل المدن الجزائرية للاحتفال بالفوز الكبير على بطل إفريقيا.

فرحة ما بعدها فرحة عاشها الشعب الجزائري، عقب فوز منتخب بلاده بثلاثية مقابل هدف -مساء الأحد- على نظيره المصري، ضمن تصفيات كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا، حيث خرجت الجماهير في كل المدن الجزائرية للاحتفال بالفوز الكبير على بطل إفريقيا.

وخرجت الجماهير في مسيرات صاخبة في كافة المدن الجزائرية، عقب اللقاء للاحتفال بفوز "الخضرحتى الساعات الأولى من الصباح، حاملة الأعلام الخضراء والبيضاء.

وارتدى عدد كبير من الجماهير أقنعة، فيما قام آخرون بالجلوس فوق السيارات والحافلات، في الوقت الذي فضل البعض النزول من السيارات ودفعها بأيديهم وسط فاصل من الرقص والغناء.

إلى ذلك، اعترف رابح سعدان المدير الفني للمنتخب الجزائري بأنه لم يتوقع الفوز الكبير لفريقه على نظيره المصري، مشيرا إلى أنه كان يتوقع الفوز بهدف وحيد.

وقال سعدان، للصحفيين عقب المباراة، "لا أصدق أننا حققنا مثل هذه النتيجة، وأقصى هدفنا كان تحقيق الفوز بهدف وحيد".

وتصدرت الجزائر المجموعة الثالثة في التصفيات المؤهلة لكأس العالم، متساوية مع زامبيا بأربع نقاط لكل منهما، فيما تذيلت مصر المجموعة بالتساوي مع رواندا بنقطة لكلا المنتخبين.

وأضاف سعدان "المنتخب المصري فريق كبير، وأعطيناه حجمه المناسب من الإعداد والتحضير، فيما عانى المصريون على مدار الأشهر الستة الأخيرة من ضغوط وإصابات وغيابات قد تكون تسببت في تصعيب مهمتهم".

وقال المدير الفني للجزائر "في الشوط الثاني أجرينا تعديلا بسيطا بالفريق بالسيطرة على الوسط، والتأكيد على التماسك الدفاعي لتجنب الهجمات المرتدة من الهجوم المصري، مع التركيز على كسر عزلة مهاجمينا، وهكذا خلقنا فرصنا وحققنا أهدافنا".

وأردف "الآن بمقدورنا الحلم بالمونديال، لم نكن نتصور أن نحقق هذه النتيجة على حساب منتخب قوي أظهر إمكانيات كبيرة خاصة في الشوط الأول، لكن النصائح التي قدمتها للاعبين مكنتنا من تسجيل الهدف الأول الذي حررهم، وسمح لهم بإضافة الهدفين الثاني والثالث".

وتابع "الفوز في نهاية الأمر يعود للاعبين الشباب الذين استعادوا الثقة بأنفسهم، وأكد أن معسكر الإعداد الذي قمنا به في فرنسا أتى بثماره، ولم يكن مجرد فسحة لكونه سمح لنا بالعمل بعيدا عن الضغط".

وحذر سعدان لاعبيه من مغبة السقوط في فخ الغرور بعد الفوز على مصر، مؤكدا أنه سيحثهم على العمل أكثر، خاصة وأن مباراة صعبة جدا تنتظرهم ضد زامبيا في 20 من الشهر الجاري.