EN
  • تاريخ النشر: 15 يوليو, 2009

المشاكل تحاصر شحاتة قبل لقاء رواندا الفراعنة يعتذرون عن مواجهة الأخضر السعودي وديا

الفراعنة يعتذرون عن مواجهة الأخضر

الفراعنة يعتذرون عن مواجهة الأخضر

اعترض الجهاز الفني للمنتخب المصري لكرة القدم بقيادة حسن شحاتة -المدير الفني للفريق- على خوض مباراة ودية مع نظيره السعودي 30 أغسطس المقبل، وتم الاكتفاء بالبحث عن مباراة مع أحد منتخبات القارة الإفريقية.

  • تاريخ النشر: 15 يوليو, 2009

المشاكل تحاصر شحاتة قبل لقاء رواندا الفراعنة يعتذرون عن مواجهة الأخضر السعودي وديا

اعترض الجهاز الفني للمنتخب المصري لكرة القدم بقيادة حسن شحاتة -المدير الفني للفريق- على خوض مباراة ودية مع نظيره السعودي 30 أغسطس المقبل، وتم الاكتفاء بالبحث عن مباراة مع أحد منتخبات القارة الإفريقية.

وذكرت صحيفة "الجمهورية" المصرية أن شحاتة رفض خوض تلك المباراة الودية بسبب ارتباط الفراعنة بمباراة رواندا في الجولة الرابعة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، والتي ستقام يوم 5 سبتمبر، مما سيعرقل استعدادات الفراعنة لتلك المباراة.

واعترف سمير زاهر -رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم- بأن مجلس الإدارة تلقى طلبا من قبل بعض الوسطاء يطلبون فيه إقامة مباراة ودية بين الفراعنة والأخضر السعودي على ملعب الأخير بالدمام يوم 30 أغسطس، ولكنه تم رفض هذا العرض رسميا بسبب ضيق الفترة الزمنية بين المباراة الودية ولقاء رواندا.

وأضاف أن الموعد المتفق عليه لإقامة مباراة ودية دولية هو 12 أغسطس المقبل؛ إلا أن السعودية رفضت ذلك فتم الاعتذار رسميا عن تلك المباراة ليفكر بعدها مجلس الإدارة في المنتخب البديل.

واعترف زاهر بأن الأعمال تجري على قدم وساق داخل جدران الاتحاد المصري للبحث عن منتخب يتم مواجهته وديا، وظهرت مجموعة من المنتخبات الإفريقية التي تم الدخول في مفاوضات معها للعب مباراة ودية معها، وأبرزها منتخبا توجو وزيمبابوي.

ومن ناحية أخرى، تنهال الأزمات والمشاكل على المنتخب المصري قبل لقاء رواندا في التصفيات بسبب غياب مجموعة من لاعبيه عن فترة الإعداد التي تسبق تلك المباراة، وتحديدا غياب لاعبي إنبي وحرس الحدود بسبب ارتباطهم مع ناديهم بمنافسات كأس الاتحاد الإفريقي "الكونفدرالية".

مباراتا حرس الحدود مع الملعب المالي في باماكو، وإنبي مع فيتاكلوب في كينشاسا يوم 30 أغسطس في بطولة الكونفدرالية؛ تُهددان استعدادات المنتخب والذي سيعاني من غياب ستة من لاعبي الفريقين الدوليين، وهم: أحمد رؤوف، وأحمد المحمدي، وعبد العزيز توفيق، وأحمد عيد عبد الملك، وأحمد سعيد أوكا.

كما يهدد المحترفون فترات إعداد المنتخب المصري والتي طلبها حسن شحاتة والتي لا تقل عن 10 أيام قبل كل مباراة نظرا لعدم تمكن حضور هؤلاء المحترفين إلا قبل المباريات الرسمية بأربعة أيام.