EN
  • تاريخ النشر: 18 يناير, 2010

شحاتة مستعد لمواجهة أي منتخب في البطولة الفراعنة يشاركون بالبدلاء في "نزهة" بنين

شحاتة يريح النجوم أمام بنين

شحاتة يريح النجوم أمام بنين

قرر حسن شحاتة المدير الفني لمنتخب مصر الوطني إجراء تغييرات جذرية على التشكيلة التي سيخوض بها مباراة بنين بعد غد الأربعاء، وذلك بعد ضمان التأهل لدور الثمانية ببطولة الأمم الإفريقية، التي تقام حاليا في أنجولا وتنتهي يوم الـ31 من الشهر الجاري.

  • تاريخ النشر: 18 يناير, 2010

شحاتة مستعد لمواجهة أي منتخب في البطولة الفراعنة يشاركون بالبدلاء في "نزهة" بنين

قرر حسن شحاتة المدير الفني لمنتخب مصر الوطني إجراء تغييرات جذرية على التشكيلة التي سيخوض بها مباراة بنين بعد غد الأربعاء، وذلك بعد ضمان التأهل لدور الثمانية ببطولة الأمم الإفريقية، التي تقام حاليا في أنجولا وتنتهي يوم الـ31 من الشهر الجاري.

وبات من المقرر أن يدفع حسن شحاتة بـ6 لاعبين من الوجوه الجديدة لإكسابهم الخبرة والثقة في المباريات الدولية، ليكونوا على أتم استعداد مع الفريق في مباراة الدور الثاني.

وتشير التقارير الوار دة من أنجولا -التي تناقلتها العديد من الصحف المصرية- إلى أن التغيير سيشهد مركز حراسة المرمى، مما قد يمنح الفرصة لعبد الواحد السيد حارس الزمالك بالمشاركة.

أما التغيير الكبير فسيكون في خط الهجوم؛ حيث يحاول الجهاز الفني للفراعنة منح راحة للمهاجمين عماد متعب ومحمد زيدان، وهو ما قد يجعل شحاتة يدفع بمهاجمه الواعد محمد ناجي جدو من بداية المباراة، إضافة إلى السيد حمدي أو أحمد رؤوف.

ومن المؤكد أن يعود اللاعب حسام غالي نجم النصر السعودي إلى قيادة الوسط ومنح الراحة لحسني عبد ربه أو أحمد حسن، لكن الأخير سيشارك حتما في اللقاء للوصول إلى رقم 169 مباراة دولية، والتي تساويه بعميد الكرة المصرية حسام حسن مدرب نادي الزمالك الحالي.

وقال شحاتة في تصريحان نقلتها وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية إن الفراعنة لا يخشون أي منتخب، وجاهزون لدور الثمانية بكل قوة مهما كانت قوة الفريق الذي سنقابله من المجموعة الرابعة.

قال شحاتة -في مؤتمر صحفي عقده بمقر بعثة المنتخب في مدينة بنجيلا- إن الجهاز الفني حريص على متابعة مباريات المجموعة الرابعة، وذلك بعد تأهل الفريق المصري رسميا لدور الثمانية للتعرف على مستوى جميع منتخبات تلك المجموعة.

أوضح شحاتة أن اللاعب محمد زيدان المحترف في بروسيا دورتموند الألماني لم يظهر حتى الآن بمستواه ولكنه بالتدريج يكتسب الثقة، "ونأمل أن يعيد إلينا ذكريات كأس الأمم الإفريقية في غانا 2008".

وختم المدير الفني صاحب آخر لقبين لكأس الأمم أنه غير راض على الإطلاق عن المستوى الذي ظهر عليه اللاعبون في مباراة موزمبيق في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثالثة، مؤكدا أن المستوى جاء مختلفا تماما عن الذي ظهروا به في المباراة الأولى أمام نيجيريا.