EN
  • تاريخ النشر: 09 مارس, 2010

الوحدة الإماراتي يترنح في أبطال أسيا الغرافة يزيد آلام الأهلي وتعادل مخيب للعميد السعودي

الغرافة يزيد آلام الأهلي

الغرافة يزيد آلام الأهلي

زاد الغرافة القطري من آلام الأهلي السعودي، عندما انتزع الفريق القطري فوزا صعبا ومثيرا على السعودي 3-2، في المباراة التي جرت بينهما اليوم الثلاثاء وشهدت تحولات كبيرة ضمن الجولة الثانية لدوري أبطال أسيا ضمن المجموعة الأولى.

  • تاريخ النشر: 09 مارس, 2010

الوحدة الإماراتي يترنح في أبطال أسيا الغرافة يزيد آلام الأهلي وتعادل مخيب للعميد السعودي

زاد الغرافة القطري من آلام الأهلي السعودي، عندما انتزع الفريق القطري فوزا صعبا ومثيرا على السعودي 3-2، في المباراة التي جرت بينهما اليوم الثلاثاء وشهدت تحولات كبيرة ضمن الجولة الثانية لدوري أبطال أسيا ضمن المجموعة الأولى.

وفرط الاتحاد في فوز كان في متناوله، واكتفى بالتعادل مع ضيفه ذوب آهن الإيراني 2-2 في اللقاء الذي جمعهما مساء اليوم أيضا على استاد الأمير عبدالله الفيصل في جدة، في نطاق منافسات الجولة الثانية للمجموعة الثانية من بطولة دوري أبطال أسيا.

كان الاتحاد هو السابق بالتسجيل عن طريق المحترف الجزائري عبدالملك زيايه في الدقيقة الـ 12 ومحمد نور في الدقيقة الـ 40، قبل أن يعدل ذوب آهن النتيجة عن طريق إسماعيل فرهادي بعد مرور 5 دقائق من عمر الشوط الثاني ومحمد كاظم غازي في الدقيقة الـ 51.

وبهذا التعادل احتل الاتحاد المرتبة الثالثة خلف بونيودكور الأوزبكي ووزوب اهن الإيراني.

في مباراة الغرافة والاهلي افتتح بطل قطر التسجيل مبكرا، وتحديدا في الدقيقة الثانية عن طريق ميرغني الزين، وتعادل للأهلي البرازيلي مارسيو داسيلفا في نهاية الشوط الأول.

وتقدم الفريق السعودي في الدقيقة الـ 64 عن طريق عبد الرحيم جيزاوي، لكن الغرافة نجح في التعديل في الدقيقة الـ 80 عن طريق سعد الشمري، وبعدها بدقيقة واحدة ينجح البرازيلي كلميرسون في وضع فريقه بالمقدمة بتسجيله الهدف الثالث.

لعب الغرافة بعشرة لاعبين لطرد قائده البرازيلي جونينيو قبل نهاية المباراة بدقيقتين، لكن الفوز الذي حققه جعله ينفرد بصدارة المجموعة برصيد 6 نقاط، بينما تراجع الأهلي إلى المركز الرابع الأخير بلا نقاط.

شهدت المباراة تقلبات كثيرة في النتيجة؛ حيث تفوق الغرافة في البداية وتقدم بالهدف الأول وأهدر كليمرسون والعراقي يونس محمود 4 فرص محققة في الشوط الأول، 3 منها من انفراد تام لكليمرسون مع عبد الله معيوف حارس المرمى.

وانتهز الأهلي الفرصة ونجح في التعادل في الدقيقة الأخيرة من عمر الشوط الأول عبر داسيلفا.

وفي الشوط الثاني، نجح الأهلي في التقدم بالهدف الثاني وبات الأقرب إلى الفوز، بفضل تفوقه في وسط الملعب، بيد أن مدرب الغرافة البرازيلي كايو جونيور أجرى تغييرين ناجحين باشتراك سعد الشمري وفهيد الشمري، ونجح فريقه في السيطرة على مجريات المباراة وأدرك التعادل من قذيفة لسعد الشمري -أحد البدلاء- ثم هدف الفوز لكليمرسون الذي لم يكون موفقا طوال المباراة.

وفي إطار مباريات المجموعة نفسها، عاد الجزيرة الإماراتي بنقطة من استاد أزادي الخاص بمضيفه الاستقلال الإيراني بالتعادل معه صفر-صفر.. وكان الجزيرة قد سقط في الجولة الأولى على أرضه أمام الغرافة (1-2).

وفي إطار مباريات المجموعة الثانية خسر الوحدة الإماراتي على أرضه وبين جماهيره 1-2 أمام بونيودوكور الأوزبكي.

وفي مباراة أخرى نجح بكين جوان الصيني في تحقيق الفوز على مستضيفه فريق كواساكي فرونتال الياباني بنتيجة 3 – 1، في إطار الجولة الثانية من دوري أبطال أسيا 2010.

وتمكن كاشيما الياباني من التغلب على مستضيفه تشونبوك موتورز الكوري الجنوبي بنتيجة 2 - 1 في إطار الجولة الثانية من دوري أبطال أسيا 2010.