EN
  • تاريخ النشر: 27 مايو, 2012

العين يتوج بطلا للدوري الإماراتي برباعية نظيفة في شباك عجمان

العين الإماراتي

العين فاز بلقب الدوري

احتفل العين بلقبه الأول في دوري المحترفين الإماراتي لكرة القدم بعد غياب دام 8 سنوات كاملة فشل الفريق فيها في الصعود إلى منصات التتويج، وتحديدا منذ عام 2004 بعد الفوز على عجمان برباعية نظيفة.وسجل الغاني أسامواة جيان هدفين، ومثلهما لسكوكو وعمر عبد الرحمن ليقودوا العين للفوز

  • تاريخ النشر: 27 مايو, 2012

العين يتوج بطلا للدوري الإماراتي برباعية نظيفة في شباك عجمان

احتفل العين بلقبه الأول في دوري المحترفين الإماراتي لكرة القدم بعد غياب دام 8 سنوات كاملة فشل الفريق فيها في الصعود إلى منصات التتويج، وتحديدا منذ عام 2004 بعد الفوز على عجمان برباعية نظيفة.

وسجل الغاني أسامواة جيان هدفين، ومثلهما لسكوكو وعمر عبد الرحمن ليقودوا العين للفوز، بعد أن رفع رصيده إلى 55 نقطة بفارق 15 نقطة عن ملاحقه النصر الذي سيلعب غدا الأحد مع الشباب صاحب الثالث. وأنهى عجمان الموسم في المركز السادس وله 31 نقطة.

وقدم الفريقان عرضا جيدا في أجواء احتفالية بحضور جمهور غفير في ملعب طحنون بن محمد بمدينة العين.

وأظهر العين رغبة في الفوز من خلال تحركات الثلاثي جيان والارجنتيني اجناسيو سكوكو والسعودي ياسر القحطاني، إضافة للاعب الوسط الروماني ميريل رادوي.

وأثمر الضغط عن الهدف الأول في الدقيقة 32، حين تلقى سكوكو تمريرة من جيان ليسدد الكرة في الشباك من على حافة من منطقة الجزاء.

وسجل جيان هدفه الأول في المباراة حين راوغ عمر عبد الرحمن أكثر من مدافع ومرر له الكرة بطريقة رائعة ليضاعف النتيجة في الدقيقة 64. بعدها بخمس دقائق أضاف عبد الرحمن بنفسه الهدف الثالث، قبل أن يختتم جيان الرباعية قبل 11 دقيقة من النهاية بعد تمريرة أخرى من عبد الرحمن.

وعلى إستاد آل مكتوم بنادي النصر في دبي حقق الأهلي فوزا تاريخيا على الوصل 6/2.

وأقيمت المباراة على ملعب النصر تنفيذا لعقوبة لعب الوصل مباراتين خارج ملعبه.

افتتح الوصل التسجيل في الدقيقة 5 بعد هجمة منظمة لفهد حديد ليمرر الكرة إلى سلطان راشد سددها قوية في شباك الأهلي، وفي الدقيقة 20 قاد الكاميروني اكيل ايمانا هجمة للأهلي ومررها ساقطة خلف دفاع الوصل لتصل إلى التشيلي انطونيو لويس خمينيز ليراوغ الدفاع ويسدد محرزا هدف التعادل.

وأضاف اللبناني يوسف محمد الهدف الثاني للأهلي في الدقيقة 25 من ركنية تخطت الدفاع والحارس ليسكنها في مرمى الوصل، وفي الدقيقة 34 استغل عمار مبارك تمريره من حسن علي إبراهيم ولعبها برأسه على في مرمى الأهلي مدركا التعادل، وفي الدقيقة 45 أحرز خمينيز الهدف الثالث للأهلي بعدما استلم كرة ساقطة خلف الدفاع ولعبها في الشباك.

في الشوط الثاني، أحرز البرازيلي ايدينالدو غرافيتي الهدف الرابع للأهلي من ركلة جزاء في الدقيقة 54، بعدها بدقيقتين أحرز خمينيز الهدف الثالث له والخامس لفريقه من عرضية لغرافيتي، وفي الدقيقة 69 اختتم إسماعيل الحمادي مهرجان أهداف الأهلي بالهدف السادس من هجمة مرتدة، وهي نتيجة ثقيلة للغاية قبل سفر الوصل إلى قطر للقاء الخور في إياب نصف نهائي البطولة الخليجية للأندية بعد فوز الوصل ذهابا في دبي بثلاثية نظيفة.