EN
  • تاريخ النشر: 16 نوفمبر, 2009

قد يكون البرتغالي نونو جوميز العميد يبحث عن مهاجم أجنبي جديد بديلا للوسيانو

هجوم العميد فشل في نهائي أبطال أسيا

هجوم العميد فشل في نهائي أبطال أسيا

دخلت إدارة نادي الاتحاد السعودي في مفاوضاتٍ جادةٍ للتعاقد مع مهاجم أجنبي شهير خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير/كانون الثاني المقبل، في الوقت الذي كشف فيه نونو جوميز مهاجم منتخب البرتغال وفريق بنفيكا الحالي عن تلقيه عرضين احترافيين من ناديين سعوديين.

دخلت إدارة نادي الاتحاد السعودي في مفاوضاتٍ جادةٍ للتعاقد مع مهاجم أجنبي شهير خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير/كانون الثاني المقبل، في الوقت الذي كشف فيه نونو جوميز مهاجم منتخب البرتغال وفريق بنفيكا الحالي عن تلقيه عرضين احترافيين من ناديين سعوديين.

ولم تفصح الإدارة الاتحادية عن تفاصيل المحترف الجديد، إلا أنها أشارت إلى أنه سيحلّ على الأرجح بدلاً من البرازيلي لوسيانو بعد مفاضلةٍ بينه وبين التونسي أمين الشرميطي، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "الجزيرة" السعودية اليوم الأحد 15 نوفمبر/تشرين الثاني 2009.

وجاء الاستغناء عن لوسيانو نظرا لقيمة تعاقده الكبيرة التي تصل إلى مليون و800 ألف دولار، بالإضافة إلى عدم استفادة الفريق منه فنيّا بالصورة المتوقعة، فضلاً عن أن الاتحاديين يرون أن مستويات الشرميطي تتطور من مباراةٍ إلى أخرى.

ويسعي الاتحاد لضم مهاجم مميز بصورة ملحة بناء على رغبة المدير الفني الأرجنتيني للفريق جابرييل كالديرون، لا سيما بعد إصابة المهاجم نايف هزازي وغيابه إلى آخر الموسم.

ووضح جليّا خلال بطولة دوري أبطال أسيا -وتحديدا في المباراة النهائية- الحاجة الماسة إلى رأس حربة يؤدي الدور الكلاسيكي.

وكان الدكتور خالد المرزوقي قد أعلن حاجة الفريق لرأس حربة، وذلك بعد نهاية البطولة الأسيوية وخسارة الفريق للقب بعدم القدرة على التسجيل يوم النهائي.

من جهةٍ أخرى قدم مدرب الاتحاد كالديرون تدريبات الفريق الكروي الأول اليوم الأحد إلى فترة العصر بدلاً من المساء؛ وذلك بسبب مشاهدة لقاء فريق الأولمبي أمام المنافس التقليدي الأهلي. هذا وقد كلف المدرب كالديرون مساعده حسن خليفة بالإشراف على الفريق الأولمبي في مواجهة اليوم بمرافقة المساعد الآخر عادل الثقفي.