EN
  • تاريخ النشر: 20 مارس, 2012

الجزيرة يخطط للفوز الثاني أمام الريان العميد طامع في العربي لمواصلة الصحوة في أبطال أسيا

اتحاد جدة

اتحاد جدة

يلعب العربي القطري وسط جماهيره مباراة صعبة أمام اتحاد جدة السعودي، ضمن منافسات الجولة الثانية للمجموعة الثانية في دوري أبطال أسيا، فيما يخوض الجزيرة الإماراتي لقاء صعب على أرضه أمام الريان القطري.

  • تاريخ النشر: 20 مارس, 2012

الجزيرة يخطط للفوز الثاني أمام الريان العميد طامع في العربي لمواصلة الصحوة في أبطال أسيا

صدام عربي يجمع بين العربي القطري وضيفه اتحاد جدة السعودي مساء الثلاثاء في ثاني جولات منافسات المجموعة الثانية من دوري أبطال أسيا، وستكون المباراة صعبة على "العميد" صاحب النقاط الثلاث لأن أصحاب الأرض يبحثون عن الفوز الأول لهم بعد الخسارة في اللقاء السابق أمام بني ياس الإماراتي بهدفين نظيفين. ويأمل لاعبو الاتحاد في تحقيق نتيجة إيجابية أمام العربي، وذلك لمواصلة النتائج الجيدة التي تحققت في المباريات الثلاث السابقة أمام باختاكور الأوزبكي أسيويا (4-0)، وأمام القادسية والفيصلي (1-0) في الدوري السعودي.

وذكرت صحيفة "الرياض" أن المدير الفني الإسباني لنادي الاتحاد راؤول سيعتمد على اللعب بطريقة هجومية منذ البداية لتسجيل هدف مبكر يبث الاطمئنان، مع عدم إغفال التغطية الدفاعية، والسيطرة على وسط الميدان.

وقد شهدت التدريبات الأخيرة استعداد اللاعبين لخوض اللقاء، واتضح بشكل كبير اعتماد المدرب على الثلاثي المحترف المصري حسني عبد ربه، والمغربي محمد فوزي، والبحريني عبد الله عمر، إضافة إلى قائد الفريق محمد نور، والمهاجم نايف هزازي، ومتوسطي قلب الدفاع حمد المنتشري، وأسامة المولد.

وفي المقابل، يريد لاعبو العربي الخروج بنتيجة إيجابية خاصة أنهم يخوضون المواجهة على أرضهم وبين جماهيرهم، ولتعويض الخسارة الماضية أمام فريق بني ياس الإماراتي، والفريق تعادل في آخر مواجهة له أمام الخريطيات سلبيا بدون أهداف ضمن دوري نجوم قطر ويحتل حاليا المركز التاسع.

وستكون تلك المباراة هي الظهور الأول للمدرب الفرنسي لوشانتر الذي تعاقدت معه الإدارة قبل يومين خلفا لعبد الله سعد.

وفي نفس المجموعة، يلعب بني ياس خارج أرضه أمام باختاكور الأوزبكي في مباراة يسعى فيها النادي الإماراتي إلى مواصلة نتائجه القوية في البطولة بعدما حقق الفوز في الجولة السابقة أمام العربي.

الجزيرة والريان

الجزيرة يبحث عن انتصاره الثاني في أبطال أسيا
416

الجزيرة يبحث عن انتصاره الثاني في أبطال أسيا

يتطلع الجزيرة الإماراتي إلى البقاء في صدارة المجموعة الأولى عندما يستضيف الريان القطري في أبو ظبي.

يتصدر الجزيرة الترتيب برصيد ثلاث نقاط بفارق الأهداف عن الاستقلال الإيراني الذي يستضيف ناساف الأوزكي في طهران، في حين يأتي الريان ثالثا وناساف رابعا من دون رصيد.

كان الجزيرة حقق في الجولة الأولى نتيجة مثيرة على ناساف في كراشي عندما حول تأخره بهدفين نظيفين إلى فوز كبير (2-4)، بينما خسر الريان أمام الاستقلال بهدف الصربي جوران جركوفيتش في الدقيقة الأخيرة من مباراتهما في الدوحة.

وكان الفوز على ناساف الأول للجزيرة في مبارياته الافتتاحية بعد ثلاث نسخ شارك فيها منذ عام 2009، لذلك يطمح في مواصلة مسيرته الناجحة بتحقيق فوز ثانٍ على الريان سيقربه أكثر من التأهل إلى الدور الثاني للمرة الأولى في تاريخه.

قدم الجزيرة وجهين متناقضين بعد الفوز على ناساف، فخسر أمام الشباب (0-4) في نصف نهائي كأس الرابطة الإماراتية، قبل أن يستعيد عافيته بتخطيه الوصل (1-0) في الدوري ليبقي على آماله الضعيفة في الاحتفاظ بلقبه، حيث يحتل حاليا المركز الثاني بفارق سبع نقاط عن العين المتصدر.

وسيستفيد الجزيرة من معرفة مدربه البرازيلي الجديد كايو جونيور بالريان بعدما سبق له التدريب في قطر عندما أشرف على الغرافة بين 2009 و2011.

وحل جونيور بديلا للبلجيكي فرانكي فيركوترن بعد ساعات من فوز الجزيرة على ناساف، لذلك ستكون المباراة الأولى له في البطولة التي سبق أن خاض غمارها أكثر من مرة مع الغرافة، وإن كان سيقود فريقه من المدرجات بسبب إيقاف سابق له من قبل الاتحاد الأسيوي لكرة القدم لمدة 4 مباريات بعد الأحداث التي رافقت مباراة الغرافة مع الهلال السعودي عام 2010.

من جهته؛ يعرف الريان جيدا أن خسارة جديدة في البطولة قد تعني تضاؤل حظوظه في المنافسة على التأهل للدور الثاني.