EN
  • تاريخ النشر: 27 سبتمبر, 2011

تعادل مع مضيفه الشباب الإماراتي 2-2 العربي الكويتي على أعتاب نهائي أبطال الخليج

فريق العربي الكويتي يضع إحدى قدميه في الدور النهائي من بطولة الأندية الخليجية لكرة القدم، بعد تعادله مع مضيفه الشباب الإماراتي بهدفين لكل منهما في مباراة ذهاب الدور نصف النهائي التي أقيمت في دبي.

  • تاريخ النشر: 27 سبتمبر, 2011

تعادل مع مضيفه الشباب الإماراتي 2-2 العربي الكويتي على أعتاب نهائي أبطال الخليج

وضع فريق العربي الكويتي إحدى قدميه في الدور النهائي من بطولة الأندية الخليجية لكرة القدم، بعد تعادله مع مضيفه الشباب الإماراتي بهدفين لكل منهما في مباراة ذهاب الدور نصف النهائي التي أقيمت في دبي.
ويكفي الفريق الكويتي الفوز بأي نتيجة في مباراة العودة بالكويت يوم التاسع عشر من أكتوبر/تشرين الأول المقبل، أو التعادل بنتيجة سلبية أو بهدف واحد لمثله.
تقدم اللاعب البرازيلي سياو لفريق الشباب من ركلة حرة مرت من مدافعي العربي، وأخطأ الحارس خالد الرشيدي في التعامل معها، لتسكن شباكه في الدقيقة الـ34 من المباراة.
وفي الشوط الثاني نجح البرتغالي روماو مدرب العربي من علاج الحالة الهجومية السيئة التي ظهر بها الفريق في الشوط الأول، وبالفعل نجح المغربي عبد المجيد الجيلاني في إدراك التعادل برأسية بعد أن استغل كرة طلال نايف في الدقيقة الـ55.
واشتعلت المباراة في دقائقها الأخيرة حيث كان بطلها المغربي محمد النجمي الذي أحرز هدف بالخطأ في مرمي فريقه العربي في الدقيقة الـ88، ليتوقع الجميع انتهاء المباراة لصالح الشباب بهذه النتيجة.
إلا أن النجمي عاد وأصلح الخطأ الذي ارتكبه، وأدرك التعادل بنفسه للعربي الكويتي من ركلة حرة خدعت إسماعيل ربيع حارس الشباب الإماراتي في الدقيقة الـ90.