EN
  • تاريخ النشر: 26 مايو, 2011

العالمي يقيل الكرواتي دراجان ويستعين بالبرتغالي جوميز

دارجان يحترم قرار إقالته

دارجان يحترم قرار إقالته

قررت إدارة نادي النصر السعودي إلغاء عقد مدرب الفريق الكرواتي دراجان سكوتشيتش بعد خروج الفريق من دوري أبطال أسيا 2011 على يد ذوب آهن الإيراني بنتيجة ثقيلة قوامها 4-1 في دور الستة عشرة من المسابقة.

قررت إدارة نادي النصر السعودي إلغاء عقد مدرب الفريق الكرواتي دراجان سكوتشيتش بعد خروج الفريق من دوري أبطال أسيا 2011 على يد ذوب آهن الإيراني بنتيجة ثقيلة قوامها 4-1 في دور الستة عشرة من المسابقة.

وكانت إدارة النصر قد قررت إلغاء عقد دراجان بعد مباراة الاتحاد التي خسرها الفريق 2-5 والتي احتل الفريق على إثرها المركز الخامس، ففشل في التأهل لأبطال أسيا العام المقبل، إلا أن عدم القدرة على استخراج تأشيرة للمدرب الجديد، أسهم في الإبقاء على المدرب حتى نهاية مباراة ذوب آهن.

وقد أعطت إدارة الرائد موافقتها لنظيرتها في النصر على إعارة مدرب الفريق الأول للرائد البرتغالي جوميز لمصلحة الأخير لمدة شهر؛ لتدريبه في كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال.

من جهته، أبدى الكرواتي دراجان سكوتشيتش احترامه قرار إدارة النصر السعودي إقالته من منصب المدير الفني للفريق. وقال إنه لم يعلم بقرار إقالته إلا في المؤتمر الصحفي الذي أعقب مباراة ذوب آهن.

وقال سكوتشيتش: "أتمنى أن تتغير حال الفريق في المستقبل إلى الأفضل؛ فانا عملت بكل جد واجتهاد طوال فترة عملي مع الفريق، لكن التوفيق لم يحالفناوذلك حسب ما ذكرت صحيفة "اليوم" السعودية.

وأضاف: "طلبت من اللاعبين التركيز في هذه المباراة والحذر والانتباه في بدايتها، لكن شباكنا تلقت هدفين في أربع دقائق، وكان لهذين الهدفين أثرهما في سير المباراة وأداء اللاعبين، ورغم ذلك حاولنا العودة من جديد إلى المباراة، لكننا لم نتمكن من ذلك؛ لأن الفريق الإيراني حصل على دفعة معنوية كبيرة مكنته من فرض سيطرته على المباراة. وأنا منزعج جدًّا من نتيجة المباراة ومن الأداء الذي ظهرنا به.. وعمومًا، هذه حال الكرة".

وأشار سكوتشيتش إلى أن النصر لديه لاعبون محليون جيدون، وسيكون للفريق شأن كبير في المواسم القادمة، مقدمًا اعتذاره إلى جماهير النصر عن النتائج التي مرت بالفريق أثناء قيادته إياه. وقال: "هذه الجماهير تستحق أن نعتذر إليها؛ لدورها الكبير طوال مسيرة الفريق".

من جانب آخر، قدم سلمان القريني المشرف العام على إدارة الكرة في نادي النصر، استقالته رسميًّا عقب مباراة النصر وذوب آهن.

وتشير مصادر نصراوية إلى أن الساحة النصراوية قد تشهد خلال الأيام المقبلة مواجهات ساخنة حول النتائج الضعيفة والإخفاقات التي سجلها الفريق محليًّا وأسيويًّا.

وكانت جماهير النصر قد عبرت عن استيائها من الطريقة الغريبة وغير الاحترافية التي تعاقدت بها الإدارة مع البرتغالي جوميز مدرب فريق الرائد، لقيادة الفريق تدريبيًّا في بطولة كأس الأبطال، في ظل قيادة الكرواتي دراجان الفريقَ في مباراته ضد ذوب آهن الإيراني، معللةً بأنها كانت السبب الرئيسي في خروج الفريق بهذه النتيجة الكبيرة. وشددت على أنه ليس من المنطق الكروي أن يتولى مدرب تسربت إليه معلومات، أو عرف ضمنًا أن هذه هي آخر مباراة له؛ الإشراف على الفريق.