EN
  • تاريخ النشر: 15 يوليو, 2010

استعدادا للموسم الجديد العالمي في اختبار "السيدة العجوز"

النصر يواصل معسكره الناجح في إيطاليا

النصر يواصل معسكره الناجح في إيطاليا

يخوض فريق النصر السعودي أقوى مواجهاته الودية خلال معسكره الحالي في كاستل روتو الإيطالية، عندما يلتقي بيوفنتوس الإيطالي "السيدة العجوز" على ملعب روفيريتو ، وذلك في إطار استعدادات الفريق للموسم الجديد.

  • تاريخ النشر: 15 يوليو, 2010

استعدادا للموسم الجديد العالمي في اختبار "السيدة العجوز"

يخوض فريق النصر السعودي أقوى مواجهاته الودية خلال معسكره الحالي في كاستل روتو الإيطالية، عندما يلتقي بيوفنتوس الإيطالي "السيدة العجوز" على ملعب روفيريتو ، وذلك في إطار استعدادات الفريق للموسم الجديد.

وستكون المواجهة اختبارا حقيقيا لفريق النصر لمعرفة مدى تقبل لاعبيه للمنهجية الجديدة التي يعتمدها مدربه الإيطالي والتر زينجا، والتي سيركز عليها في المرحلة المقبلة، حسب ما ذكرت جريدة "الوطن" السعودية يوم الخميس 15 يوليو/تموز.

ويسعى زينجا استغلال هذه المباراة للوقوف على تشكيلة الفريق الأساسية التي سيدخل بها غمار منافسات الموسم المقبل، إضافة إلى تجربة عدد من اللاعبين، ولا سيما الثلاثي الأجنبي الذين تعاقدت معهم إدارة النادي بجانب الأرجنتيني فيجاروا.

وسيكون أبرز الغائبين عن اللقاء إبراهيم غالب لاعب خط الارتكاز، الذي تعرض لكسر في يده سيحرمه من مشاركة فريقه ثلاثة أسابيع مقبلة.

وأبدت الصحافة الإيطالية اهتماماً كبيراً بالمباراة، خصوصاً أن زينجا الذي يعد من مشاهير الكرة الإيطالية سيقود فيها فريق النصر، وقد أكد في أكثر من تصريح لوسائل إعلام في بلده أن فريقه مؤهل للإطاحة بيوفنتوس "السيدة العجوز".

وسيدفع يوفنتوس تقريبا بتشكيلته الأساسية في المباراة؛ حيث سيكون مهاجمه الفرنسي الدولي السابق دافيد تريزيجيه في مقدمة تشكيلته في مباراة اليوم.

وكان الفريق الأصفر قد واصل نتائجه الكبيرة بعد أن دك فريق دون يوسكو الإيطالي بـ11 هدفا دون مقابل، في المناورة التي جرت في مركز لارانسا الرياضي، وسجلت عن طريق عبد الرحمن القحطاني "هدفينومحمد الجيزاني، وأحمد الحضرمي، ومحمد الشهراني، وسعود حمود "هدفينورزفان كوتشيس، ومحمد السهلاوي "هدفينوسعد الحارثي.

وكان زينجا قد ركز في التدريب الصباحي نحو تنفيذ جوانب تكتيكية شملت التحرك دون كرة، واللعب من لمسة واحدة، ومن ثم نفذ اللاعبون عددا من الأخطاء القريبة من المرمى في ظل وجود مدرب متخصص في تنفيذ الكرات الثابتة.

من جانب آخر، توجه حسين عبد الغني قائد النصر، إلى العاصمة القطرية الدوحة بعد أن أكمل برنامجا تأهيليا في إحدى العيادات المتخصصة في تونس، وسيكون جاهزا بشكل كبير بعد عودة فريقه إلى الرياض، إلا أن وجوده في أولى لقاءات فريقه في الدوري السعودي أمام نجران غير وارد لرغبته في العودة بعد التعافي تماما من إصابة قطع الرباط التي لحقت به في مسابقة كأس ولي العهد أمام الهلال العام الماضي، فيما يواصل الثنائي محمد عيد وريان بلال برنامجهما اللياقي في معسكر الفريق، وقطع الثنائي شوطاً كبيرا وينتظران مشاركتهما في المناورات واللقاءات الودية الأخيرة.