EN
  • تاريخ النشر: 13 مايو, 2009

قبل مرحلتين على نهاية المسابقة الصدارة الألمانية تشتعل بفوز فولفسبورج وبايرن ميونيخ

بايرن ينافس بقوة على اللقب

بايرن ينافس بقوة على اللقب

بقيت الصدارة على حالها بفوز فولفسبورج المتصدر وشريكه بايرن ميونيخ حامل اللقب على ضيفيهما بوروسيا دورتموند وباير ليفركوزن بنتيجة واحدة (3-صفر) على التوالي اليوم الثلاثاء في افتتاح المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الألماني.

بقيت الصدارة على حالها بفوز فولفسبورج المتصدر وشريكه بايرن ميونيخ حامل اللقب على ضيفيهما بوروسيا دورتموند وباير ليفركوزن بنتيجة واحدة (3-صفر) على التوالي اليوم الثلاثاء في افتتاح المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الألماني.

الفوز عزز موقع فولفسبورج في الصدارة برصيد 63 نقطة بفارق الأهداف أمام بايرن قبل مرحلتين من نهاية الدوري.

وتنتظر الفريقين مباراتين ساخنتين؛ حيث يحل فولفسبورج ضيفا على هانوفر السبت المقبل، ويستضيف فيردر بريمن في 23 مايو/ أيار المقبل، بينما يحل الفريق البافاري ضيفا على هوفنهايم السبت المقبل قبل أن يستضيف شتوتجارت في ختام الدوري في 23 الحالي.

في المباراة الأولى، استعاد فولفسبورج توازنه بعد الخسارة المذلة أمام شتوتجارت 1-4 في المرحلة الماضية، وحقق فوزا ثمينا أبقاه في الصدارة وأبقى على حظوظه في إحراز اللقب الأول في تاريخه.

واندفع فولفسبورج منذ البداية بحثا عن التسجيل، ونجح في مسعاه في الدقيقة 16 عبر البوسني أدين دزيكو، إثر لعبة مشتركة مع البرازيلي جرافيتي، وعزز فولفسبورج تقدمه بهدف ثان في الدقيقة 27 سجله جرافيتي، بيد أن الحكم ألغاه بداعي التسلل.

وعوض جرافيتي بتسجيله هدفا آخر في الدقيقة 47 ليؤمن فوز فريقه ويرفع رصيده إلى 24 هدفا في صدارة لائحة الهدافين، إثر تلقيه كرة على طبق من ذهب من دزيكو، فسددها من خارج المنطقة بيمناه على يمين الحارس.

وتلقى بوروسيا دورتموند ضربة موجعة بطرد لاعبه برينس بواتنج في الدقيقة 75 ، فاستغل فولفسبورج النقص العددي وأضاف دزيكو هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريقه بعد مجهود فردي لجرافيتي قبل أن يمرر له كرة رائعة لم يجد صعوبة في متابعتها داخل المرمى (85) ليرفع رصيده إلى 22 هدفا في المركز الثاني على لائحة الهدافين.

شارك في المباراة الدولي المصري محمد زيدان نجم دورتموند كبديل لنيلسون فالديز، إلا أنه لم ينجح في تعديل النتيجة.

وفي المباراة الثانية التي أقيمت على استاد "اليانز اريناقاد المدرب الجديد يوب هاينكس فريقه بايرن ميونيخ لفوزه الثالث على التوالي في ثالث مباراة تحت إشرافه منذ إقالة يورجن كلينسمان، وذلك بعد الفوز على بوروسيا مونشنجلاباخ 2-1 وإينرجي كوتبوس 3-1.

وانتظر الفريق البافاري الشوط الثاني ليحسم النتيجة لصالحه، بعدما قدم شوطا أول مخيبا كان فيه الضيوف الأفضل وحرمهم الحكم من ركلتي جزاء، إثر عرقلة المدافع البلجيكي دانيال فان بويتن والأرجنتيني مارتن ديميكليس لكل من ستيفان كيسلينج والبرازيلي ريناتو أجوستو داخل المنطقة.

ويدين بايرن ميونيخ بفوزه إلى نجمه الفرنسي فرانك ريبيري الذي صنع الهدف الأول، عندما مرر كرة رائعة للوكاس بودولسكي داخل المنطقة ومنه إلى الإيطالي العملاق لوكا توني فتابعها بيمناه داخل المرمى من مسافة قريبة (47) رافعا رصيده إلى 13 هدفا على لائحة الهدافين.

وعزز ريبيري نفسه تقدم الفريق البافاري بهدف ثان بعد لعبة مشتركة مع بودولسكي داخل المنطقة فتابعها بيسراه ارتطمت بسقف المرمى وعانقت الشباك (59) رافعا رصيده إلى 8 أهداف هذا الموسم.

وختم بودولسكي مهرجان الأهداف من هجمة مرتدة قادها باستيان شفاينشتايجر الذي هيأ له كرة داخل المنطقة، فسددها بقوة داخل المرمى (71).

وفي مباراة ثالثة حافظ هرتا برلين على حظوظه في المنافسة على اللقب بفوزه الثمين على مضيفه كولن بهدفين للبرازيلي سيسيرو (43) وباتريك إيبرت (53) مقابل هدف للمغربي عادل الشيحي ((90).

ورفع هرتا برلين رصيده إلى 62 نقطة بفارق نقطة واحدة خلف المتصدرين فولفسبورج وبايرن ميونيخ.

وفي المرحلتين المتبقيتين يستضيف هرتا برلين شالكه، ثم يحل ضيفا على كارلسروه.

وفي مباراة رابعة، عمق هانوفر جراح مضيفه كارلسروه صاحب المركز الأخير بالفوز عليه بثلاثة أهداف للبرتغالي سيرجيو بينتو (42) والفنلندي ميكايل فورسيل (45) وهانو بالييتش (64) مقابل هدفين للجورجي ألكسندر ياشفيلي (11) ولارس ستاندل (32).

وتختتم المرحلة غدا فيلعب، آينتراخت فرانكفورت مع فيردر بريمن، وشالكه مع شتوتجارت، وهامبورج مع بوخوم، وإينرجي كوتبوس مع بوروسيا مونشنجلادباخ، وأرمينيا بيليفيلد مع هوفنهايم.