EN
  • تاريخ النشر: 10 أغسطس, 2009

جمعة سجل هدف الضيوف الوحيد الشماخ يقود بوردو لإسقاط لانس برباعية

الشماخ سجل الهدف الثالث لبوردو

الشماخ سجل الهدف الثالث لبوردو

حقق بوردو فوزه الأول مع بداية مشواره للدفاع عن لقب الدوري الفرنسي على حساب ضيفه لانس بنتيجة (4/1) خلال المباراة التي جمعت الفريقين مساء الأحد ضمن منافسات الجولة الأولى.

حقق بوردو فوزه الأول مع بداية مشواره للدفاع عن لقب الدوري الفرنسي على حساب ضيفه لانس بنتيجة (4/1) خلال المباراة التي جمعت الفريقين مساء الأحد ضمن منافسات الجولة الأولى.

شهد اللقاء تواجد ثلاثة محترفين عرب، وهم المهاجم المغربي مروان الشماخ "لاعب بوردووالتونسيان لاعب الوسط عصام جمعة، والمدافع علاء الدين يحيى "لاعبي لانسوتواجد طوال الـ90 دقيقة المدافع المغربي عصام العدوة على مقاعد بدلاء الفريق الضيف.

سجل أهداف بوردو لاعب الوسط البرازيلي وينديل جيرالدو في الدقيقة (13)، ويوهان جوركوف في الدقيقتين (53و 93)، والشماخ في الدقيقة (92)، وأحرز للانس عصام جمعة في الدقيقة (40).

وبتلك النتيجة حصد بوردو أول ثلاث نقاط في مشوار الدفاع عن لقبه، ليتساوى مع رين ونانسي ومارسيليا ونيس ولوريان وسوشو وموناكو.

افتتح لاعب الوسط البرازيلي وينديل جيرالدو التسجيل لصالح بوردو في الدقيقة (13)، بعدما استحوذ على الكرة داخل منطقة الجزاء قبل أن يتلاعب بدفاع لانس، مسددا بقدمه اليسرى الكرة تجاه الزاوية العليا اليمني للحارس الكرواتي فيدران رانجي الذي فشل في حماية شباكه من الهدف الأول.

وطالب لوران بلان -المدير الفني لبوردو- حكم المباراة باحتساب ركلة جزاء لصالح فريقه في الدقيقة (21)، بعدما سقط الشماخ أمام مرمى لانس، إلا أن اللعب استمر دون توقف، مع اكتفاء الحكم بالتحذير الشفهي للمهاجم المغربي، بعدما تكرر ادعاء السقوط.

ونجح جمعة في إدراك التعادل للانس في الدقيقة (40) من ضربة رأسية باغتت الحارس سيدريك كاراسو، الذي حاول اللحاق بالكرة دون فائدة، ليتوج لاعب الوسط التونسي جهوده بتسجيل أول أهداف فريقه في الموسم الجديد.

سعى بوردو -مع بداية الشوط الثاني- إلى تسجيل الهدف الثاني للإمساك مجددا بزمام المباراة، لكن المدافع التونسي للانس علاء الدين يحيى تصدى للمحاولة الأولى لأصحاب الأرض.

واصل حامل لقب الدوري الفرنسي محاولاته لتسجيل هدف ثان، وجاءت الدقيقة (53) ليحقق بوردو مراده بالتقدم مجددا من تسديدة قوية ليوهان جوركوف، الذي استغل مهارته الفردية ليتخطى جمعة أن قبل يطلق قذيفة ارتطمت برأس لاعب الوسط يوهان ديمونت، لتخدع الكرة الحارس رانجي الذي فشل في توقع مسار الكرة، ليكتفي بمشاهدة شباكه تهتز للمرة الثانية.

وألغى الحكم هدفا ثانيا لصالح لانس في الدقيقة (56) سجله عبد الرزاق بخاري من ضربة رأسية، بحجة أن لاعب الوسط الفرنسي كان متسللا لحظة قيام زميله جمعة بتمرير الكرة إليه.

خرج عصام جمعة من المباراة في الدقيقة 72، ليشارك بدلا منه الصربي ديان ميلوفانوف، في محاولة من المدير الفني للانس تنشيط الجبهة الهجومية لإدراك التعادل.

وسجل بوردو هدفين في الوقت الضائع، الأول بقدم الشماخ في الدقيقة (92)، والثاني من ضربة رأسية بواسطة جوركوف في الدقيقة (93)، بعدما استغل ارتباك دفاع لانس والخروج الخاطئ لحارس مرماه.