EN
  • تاريخ النشر: 18 فبراير, 2009

أسبوع رائع للمغاربة في أوروبا الشماخ يصالح جماهير بوردو.. وحجي يغضب محبيه في رين

الشماخ يتألق ويعود للتسجيل مع بوردو

الشماخ يتألق ويعود للتسجيل مع بوردو

تألق اللاعبون المغاربة المحترفون في الدوريات الأوربية لكرة القدم، وقدموا مستويات متميزة مع أنديتهم هذا الأسبوع، في مقدمتهم مروان الشماخ لاعب بوردو الفرنسي ويوسف حجي مهاجم نانسي الفرنسي أيضا.

  • تاريخ النشر: 18 فبراير, 2009

أسبوع رائع للمغاربة في أوروبا الشماخ يصالح جماهير بوردو.. وحجي يغضب محبيه في رين

تألق اللاعبون المغاربة المحترفون في الدوريات الأوربية لكرة القدم، وقدموا مستويات متميزة مع أنديتهم هذا الأسبوع، في مقدمتهم مروان الشماخ لاعب بوردو الفرنسي ويوسف حجي مهاجم نانسي الفرنسي أيضا.

وسجل الشماخ هدفا لفريقه بوردو في مرمى ضيفه جرونوبل في الجولة 24، لكن هذا الأخير أدرك التعادل ليحرم بوردو من مواصلة الضغط على اولمبيك ليون صاحب المركز الأول.

وكفَّر الشماخ عن خطأه الأسبوع الماضي في الجولة 23 عندما سجل هدفا في مرمى فريقه بوردو أمام مارسيليا، وعاد هذا الأسبوع ليصالح جماهيره بهدف جميل في مرمى جرونوبل في الدقيقة 61.

ورفع بوردو رصيده إلى 43 نقطة في المركز الثاني بفارق ثلاث نقاط خلف ليون المتصدر، بينما تجمد رصيد جرونوبل عند 27 نقطة في المركز الثالث عشر.

ومنحت جريدة "ليكيب" الفرنسية الرياضية المتخصصة الشماخ 6 نقاط على أدائه في هذه المباراة وهي أعلى نقاط ينالها لاعبو بوردو؛ حيث لم يتجاوز الآخرون 5 أو 4 نقاط لكل لاعب.

وعن الجولة ذاتها، تمكن المحترف المغربي، يوسف حجي لاعب نانسي من تسجيل هدف فريقه في المباراة التي جمعته بضيفه رين وانتهت بالتعادل بهدفٍ لمثله.

وكعادته تألق حجي بصورة كبيرة في هذه المباراة ومدَّ زملاءه بعدة كرات لكنها لم تستغل جيدا.. قبل أن يتكفل بنفسه في الدقيقة 56 عندما مرر له زميله ديا كرة من الجهة اليسرى فباغت حارس مرمى رين بكرة أرضية سكنت الشباك.

وأحزن حجي بهذا الهدف محبيه من جماهير نادي رين الذي لعب ضمن صفوفه لمدة موسمين تقريبا بداية من يونيو 2005 وحتى يناير2007، وهو الموعد الذي انتقل فيه إلي صفوف نانسي، وقبل نهاية اللقاء بدقائق قليلة نال حجي بطاقة صفراء مجانية بعد احتجاجه على الحكم المغربي الآخر النجيمي.

وشهدت المباراة عودة الدولي المغربي عبد السلام وادو بعد غياب تجاوز ثلاثة أشهر، فيما غاب عنها كل من كريتيان بصير بسبب الإصابة التي تعرض في مباراة المنتخب أمام نظيره التشيكي الأسبوع الماضي، ومنصف زرقة الذي بقي في مقعد البدلاء طوال دقائق المباراة.

ورغم هذا التعادل، احتفظ نانسي بالمركز العاشر برصيد 29 نقطة.

وبدوره، قدم الدولي المغربي كمال الشافني أداء متميزا مع ناديه أوكسير الفرنسي وقاده إلى الفوز على نظيره ليل الذي يضم في صفوفه اللاعب المغربي عادل الرامي بهدفين لصفر.

وسجل الشافني الهدف الثاني لأوكسير في الدقيقة 35، فيما سجل الهدف الأول أيراتوش يلين في الدقيقة 31.

وهذا الفوز الثاني على التوالي لأوكسير، بعد أن فاز في المباراة السابقة على نانسي بالنتيجة ذاتها، ويحتل حاليا المرتبة الثانية عشرة برصيد 29 نقطة.

وفي الدوري الهولندي الممتاز، لم يتجاوز رصيد المحترفين المغربية هدفين سجلهما كل من نور الدين بخاري و يوسف العكشاوي.

وقاد نور الدين بخاري فريقه الجديد بريدا إلى الفوز على نظيره ردوا كيركرداه، بعد تسجيله الهدف الوحيد في المباراة والثاني له هذا الموسم في الدوري الهولندي، وبهذا الفوز رفع بريدا رصيده إلى 35 نقطة في المركز الثامن.

أما يوسف العكشاوي، فسجل هدف التعادل لفريقه نيمجن الهولندي في المباراة التي جمعته بنظيره هيرنيفن وانتهت بالتعادل بهدف واحد لمثله.

وافتتح هرنيفن التسجيل في وقتٍ مبكر من المباراة بواسطة فيكتور إليم، قبل أن يسجل العكشاوي هدف التعادل من ضربة جزاء في الدقيقة 36.

ورغم هذا التعادل، حافظ نيمجن على مركزه التاسع برصيد 32 نقطة وبفارق ست نقاط عن صاحب المركز العاشر أرنهيم.

وفي الدوري الألماني الممتاز، سجل اللاعب المغربي الأصل الألماني الجنسية ميمون الزواغ الهدف الأول لفريقه بوخوم أمام ضيفه شالكه، وانتهت المباراة لصالح بوخوم بهدفين لواحد.

وافتتح شالكه التسجيل بواسطة النجم كيفن كوراني في الدقيقة 18، قبل أن يعادل الزواغ لبوخوم في الدقيقة 44، فيما سجل هدف الفوز لاعب الوسط كريستوف دابروسكي.

وفي دوري الدرجة الثانية، سجل مراد حديود اللاعب السابق للمنتخب الوطني الهدف الوحيد لفريقه أوغسبورغ الألماني في مباراته أمام ديسبورغ والتي انتهت بالتعادل بهدف لمثله.

أما في الدرويات الخليجية، فلم يتجاوز رصيد المحترفين المغاربة هدفا واحدا سجله لاعب الاتفاق السعودي، صلاح الدين عقال أمام نادي الرياض في إطار مسابقة كأس ولي العهد السعودي، وانتهت المباراة بفوز الاتفاق بثلاثية نظيفة.