EN
  • تاريخ النشر: 20 سبتمبر, 2010

قبل أيام من انطلاق المربع الذهبي لدوري أبطال إفريقيا الشبيبة يتصدر استفتاء الكاف.. والترجي يطارده

المنافسة تشتعل بين الأندية على لقب دوري الأبطال

المنافسة تشتعل بين الأندية على لقب دوري الأبطال

اعتلى نادي شبيبة القبائل الجزائري قائمة الأندية الأقرب للتتويج ببطولة دوري الأبطال الإفريقي، وذلك بعد أن تحددت ملامح المربع الذهبي للبطولة، وذلك وفقا للاستفتاء الذي يجريه حاليا الموقع الرسمي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم "الكاف".

  • تاريخ النشر: 20 سبتمبر, 2010

قبل أيام من انطلاق المربع الذهبي لدوري أبطال إفريقيا الشبيبة يتصدر استفتاء الكاف.. والترجي يطارده

اعتلى نادي شبيبة القبائل الجزائري قائمة الأندية الأقرب للتتويج ببطولة دوري الأبطال الإفريقي، وذلك بعد أن تحددت ملامح المربع الذهبي للبطولة، وذلك وفقا للاستفتاء الذي يجريه حاليا الموقع الرسمي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم "الكاف".

تصدر الشبيبة الملقب بـ"الكناري" القائمة بعد أن وصل إجمالي الأصوات المرشحة لإمكانية تتويجه باللقب الإفريقي إلى 52% بفارق كبير عن مطارده الترجي التونسي الذي وصل عدد أصواته إلى 28% ثم الأهلي المصري بإجمالي أصوات 18% وأخيرا مازيمبي الكونغولي بإجمالي 2%.

تصدر الشبيبة للقائمة بعد المستوى المتميز الذي قدمه لاعبوه منذ انطلاق البطولة حتى الوصول إلى المربع الذهبي، حيث لمع نجوم الشبيبة بعد نجاحهم في اجتياز عقبة دور الثمانية (دوري المجموعات) برصيد 14 نقطة بلا هزيمة، مما رجح كفة أبناء "الكناري" وأدى إلى تزايد فرصه في إمكانية التتويج ببطولة دوري الأبطال الإفريقي.

وأرجع العديد من الخبراء سر تألق الشبيبة إلى حالة التجانس بين نجوم الكناري طوال لقاءات البطولة، وحالة الإصرار التي بدت ظاهرة عليهم في الوصول للمباراة النهائية والوقوف على منصة التتويج وانتزاع كأس دوري الأبطال الإفريقي للمرة الثالثة في تاريخهم، ومن ثم المشاركة في بطولة مونديال الأندية.

بالرغم من التفوق الواضح للشبيبة إلا أن نادي الترجي التونسي يطارد أبناء الجزائر في الفوز باللقب أيضا، وظهر ذلك واضحا من خلال عدد الأصوات التي أيدت موقف بطل تونس، حيث إن جميع العوامل مهيأة للترجي للوصول إلى المباراة النهائية بعد تصدره قمة المجموعة الأولى برصيد 13 نقطة، حيث إنه تلقى هزيمة وحيدة فقط في دوري المجموعات، ومن ثم فإن تقارب النقاط بين الترجي والشبيبة في دور الثمانية يوضح بشكل كبير تزايد فرصهما في الوصول إلى النهائي الإفريقي.

وتبدو فرص الترجي التونسي كبيرة في الوصول إلى المباراة النهائية، خاصة وأن مباراة الذهاب أمام الأهلي ستقام باستاد القاهرة الدولي في حين تقام مباراة العودة على ملعبه ووسط جمهوره.

وتراجع الأهلي المصري في استفتاء الكاف بسبب أدائه المتواضع في معظم لقاءاته في هذه المسابقة الإفريقية، بالإضافة إلى حالة عدم التجانس التي بدت ظاهرة على أداء الفريق، وصعوده للمربع الذهبي بشق الأنفس، خاصة وأنه صعد لهذا الدور برصيد 8 نقاط من فوزين وتعادلين وهزيمتين.

كما ساد عدم التفاؤل بين الجماهير الحمراء التي لا تتوقع منافسة أبطال إفريقيا على اللقب الإفريقي، لدرجة أنها هاجمت لاعبيها والجهاز الفني للفريق بقيادة حسام البدري في أكثر من مناسبة.

جدير بالذكر أن الترجي التونسي سيواجه الأهلي المصري في حين يلعب شبيبة القبائل الجزائري مع مازيمبي الكونغولي في المربع الذهبي لبطولة دوري الأبطال الإفريقي، كما أن الاستفتاء سيظل مستمرا خلال الفترة المقبلة على موقع الاتحاد الإفريقي.