EN
  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2010

فوز الفيصلي والفتح الشباب يتعادل مع الرائد في الدوري السعودي

لقاء الشباب والرائد اتسم بالإثارة

لقاء الشباب والرائد اتسم بالإثارة

اكتفى الشباب بالتعادل الإيجابي مع الرائد بهدفين لكل منهما، في المباراة التي جرت بينهما اليوم، ضمن فعاليات الأسبوع الرابع عشر من دوري المحترفين السعودي لكرة القدم، ليبقى الرائد في المركز السابع برصيد 18 نقطة والشباب في المركز السادس برصيد 19 نقطة.

  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2010

فوز الفيصلي والفتح الشباب يتعادل مع الرائد في الدوري السعودي

اكتفى الشباب بالتعادل الإيجابي مع الرائد بهدفين لكل منهما، في المباراة التي جرت بينهما اليوم، ضمن فعاليات الأسبوع الرابع عشر من دوري المحترفين السعودي لكرة القدم، ليبقى الرائد في المركز السابع برصيد 18 نقطة والشباب في المركز السادس برصيد 19 نقطة.

فشل الشباب في الخروج باللقاء إلى بر الأمان، وانتزاع نقاطها الثلاثة والثأر من الرائد الذي فاز عليه في المباراة الأولى بهدفين نظيفين، فبعدما كان متقدما بهدفين دون رد، نجح الرائد -بحكم أنه صاحب الأرض والجمهور- في تحويل تخلفه إلى تعادل عن جدارة واستحقاق.

دخل الشباب اللقاء مهاجما، في محاولة منه لتسجيل هدف مبكر يربك به حسابات المنافس، وتحقق مراده بالفعل في الدقيقة السابعة عن طريق فيصل السلطان، ولم يتوقف نشاط الليث عند هذا الحد، وحاول مضاعفة النتيجة إلى أن جاءت الدقيقة 18، لتشهد معها الهدف الثاني عن طريق عبده عطيف.

وتمكن لاعبو الرائد من تقليص النتيجة في شوط المباراة الأول، عن طريق جواد أقدار في الدقيقة 47، لينتهي الشوط الأول بتقدم الشباب بهدفين لهدف.

وفي الشوط الثاني، بحث لاعبو الرائد عن أية فرصة لإدراك التعادل، إلى أن جاءت الدقيقة 63 لتشهد معها التعادل عن طريق جواد أقدار، ويكتفي الفريقان بتلك النتيجة وينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل منهما.

وأسفرت بقية مباريات اليوم عن تحقيق الفيصلي فوزا متواضعا على الوحدة، وتغلب عليه 1/صفر، ورفع الفيصلي رصيده إلى 22 نقطة في المركز الخامس، بينما تجمد رصيد الوحدة عند 16 نقطة في المركز الثامن.

ويدين الفيصلي بفضل كبير في فوزه إلى اللاعب داريو جيرتك، الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 60.

كما نجح الفتح في الفوز على القادسية بهدف نظيف سجله بدر النخلي في الدقيقة 57 من عمر المباراة.