EN
  • تاريخ النشر: 12 مارس, 2010

بعد توجيهها نحو الحارس الشباب السعودي يشكو باختاكور بسبب الليزر

أعلن نادي الشباب السعودي أنه قرر التقدم بشكوى للاتحاد الأسيوي لكرة القدم؛ بسبب تعرضه لمضايقات خلال مباراته في ضيافة باختاكور الأوزبكي، في دوري أبطال أسيا يوم الأربعاء الماضي.

  • تاريخ النشر: 12 مارس, 2010

بعد توجيهها نحو الحارس الشباب السعودي يشكو باختاكور بسبب الليزر

أعلن نادي الشباب السعودي أنه قرر التقدم بشكوى للاتحاد الأسيوي لكرة القدم؛ بسبب تعرضه لمضايقات خلال مباراته في ضيافة باختاكور الأوزبكي، في دوري أبطال أسيا يوم الأربعاء الماضي.

وانتهت هذه المباراة بفوز الشباب بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد؛ ليتصدر الفريق السعودي المجموعة الثالثة برصيد أربع نقاط، متفوقا بنقطة واحدة على مضيفه الأوزبكي؛ الذي تراجع للمركز الثاني بعد نهاية الجولة الثانية بدور المجموعات.

وقال الشباب -على موقعه على الإنترنت يوم الخميس-: "قررت إدارة النادي رفع مذكرة إلى لجنة الانضباط بالاتحاد الأسيوي، بشأن ما تعرض له حارس الفريق الأول وليد عبد الله، من تسليط أشعة الليزر عليه أكثر من مرة من قبل جماهير باختاكور".

وأضاف النادي -في بيان- أن هذه الشكوى ستتضمن أيضا "ما تعرض له اختصاصي العلاج الطبيعي بالفريق، من ضرب متعمد من قبل لاعب فريق باختاكور رقم 27، إثر نزوله للملعب لعلاج أحد لاعبي فريق الشباب".

وقدم الشباب عرضا قويا في هذه المباراة، واستفاد من تألق المهاجم الأنجولي فلافيو أمادو، الذي أحرز هدفين وصنع الهدف الثالث؛ ليحقق الفريق فوزا ثمينا جعله يعوض تعثره في الجولة الأولى على أرضه مع سيباهان الإيراني.

لكن، وعلى رغم الأجواء الاحتفالية بهذا الفوز، فإن الفريق تعرض لأخبار سلبية تفيد بغياب عبد الله الشهيل حتى نهاية الموسم بسبب الإصابة، "وأنه تقرر مغادرته إلى ألمانيا بعد أسبوعين لإجراء عملية جراحية في موضع إصابته في أسفل عضلات البطن".

وفي المقابل فإن الشباب اقترب من استعادة نجمه الليبي طارق التائب الغائب منذ فترة طويلة، بسبب الإصابة، حيث "واصل اللاعب برنامجه اللياقي باللف في المضمار".

وسينهي الشباب مشواره في الدوري المحلي بمواجهة يوم الأحد المقبل مع الهلال، الذي ضمن إحراز اللقب، ثم سيلعب أمام القادسية يوم الخميس، على أن يستأنف في الأسبوع التالي مشواره في دوري أبطال أسيا، باللعب في ضيافة العين الإماراتي.