EN
  • تاريخ النشر: 12 نوفمبر, 2009

في حال فوز مصر بفارق هدفين السودان يرحب باستضافة اللقاء الفاصل بين مصر والجزائر

السودان قد تستضيف مباراة فاصلة

السودان قد تستضيف مباراة فاصلة

رحب مجدي شمس الدين -أمين عام الاتحاد السوداني وعضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الإفريقي (كاف)- باختيار الفيفا للسودان لاستضافة اللقاء الفاصل بين منتخبي مصر والجزائر في حال فوز الأول على الثاني بفارق هدفين في المباراة المرتقبة بينهما السبت المقبل على استاد القاهرة في الجولة الأخيرة من منافسات المجموعة الثالثة ضمن التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم في جنوب إفريقيا عام 2010.

رحب مجدي شمس الدين -أمين عام الاتحاد السوداني وعضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الإفريقي (كاف)- باختيار الفيفا للسودان لاستضافة اللقاء الفاصل بين منتخبي مصر والجزائر في حال فوز الأول على الثاني بفارق هدفين في المباراة المرتقبة بينهما السبت المقبل على استاد القاهرة في الجولة الأخيرة من منافسات المجموعة الثالثة ضمن التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم في جنوب إفريقيا عام 2010.

وكان الاتحاد الدولي قد اختار السودان يوم الأربعاء عقب إجرائه لقرعة رجحت كفة الدولة الأخيرة على تونس لاستضافة اللقاء إذا دعت الحاجة. ويحتاج المنتخب المصري إلى الفوز بفارق ثلاثة أهداف للوصول إلى النهائيات أو الفوز بفارق هدفين للاحتكام إلى مباراة فاصلة في 18 الجاري.

وأعرب شمس الدين عن سعادته باختيار الفيفا لاستضافة اللقاء المهم وقال لفرانس برس: "نحن سعداء بثقة الاتحاد الدولي لاستضافة اللقاء المهم والتاريخي الذي سيجمع بين منتخبين شقيقين يسعيان إلى الوصول إلى كأس العالم 2010، وسنعمل على توفير كافة التسهيلات لإنجاح المباراة في حال قيامها".

وأكد شمس الدين بان ملعب استاد المريخ سيستضيف للقاء المرتقب، وقال: "أخطرنا الفيفا بقيام المباراة على ملعب استاد المريخ في التاريخ المحدد".

وكشف مجدي عن تلقى اتحاده اتصالات هاتفية من محمد راوروة -رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم- وسمير زاهر -رئيس الاتحاد المصري- طمأن خلالها الطرفين على جاهزية السودان لاستضافة اللقاء المهم.

يذكر أن الفيفا عين كمال شداد -رئيس الاتحاد السوداني- مراقبا لمباراة السبت بين منتخبي مصر والجزائر.