EN
  • تاريخ النشر: 30 يناير, 2012

يأمل فوز ساحل العاج على أنجولا السودان يحلم بالتأهل الإفريقي عبر بوابة بوركينا فاسو

السودان وأنجولا

لا بديل للسودان من تحقيق الفوز

المنتخب السوداني يحلم بالتأهل للدور ربع النهائي بأمم إفريقيا بمعانقة الفوز الأول في العرس القاري منذ 42 عامًا على حساب بوركينا فاسو.

  • تاريخ النشر: 30 يناير, 2012

يأمل فوز ساحل العاج على أنجولا السودان يحلم بالتأهل الإفريقي عبر بوابة بوركينا فاسو

يصطدم المنتخب السوداني ببوركينا فاسو، فيما يلتقي ساح العاج وأنجولا، مساء اليوم، في ختام المرحلة الثالثة والأخيرة من تصفيات المجموعة الثانية للدور الأول من نهائيات كأس الأمم الإفريقية الـ28 لكرة القدم التي تستضيفها الجابون وغينيا الاستوائية حتى 12 فبراير/شباط، ويشارك فيها 16 منتخبًا.

وتتصدر ساحل العاج التي ضمنت تأهلها للدور ربع النهائي، ترتيب فرق المجموعة بست نقاط، تليها أنجولا 4 نقاط، ثم السودان نقطة، وبوركينا فاسو بدون رصيد.

ويحلم المنتخب السوداني بالتأهل للدور ربع النهائي بمعانقة الفوز الأول في العرس القاري منذ 42 عامًا على حساب بوركينا فاسو؛ فالسودان لم يذق طعم الفوز منذ تغلبه على غانا 1-0 في المباراة النهائية للنسخة التي استضافها عام 1970، وتحديدًا في 16 فبراير/شباط.

يشار إلى أنه منذ إحرازه اللقب، بلغ السودان العرس القاري 4 مرات (منها النسخة الحالية)؛ حقق فيها 5 تعادلات ومني بـ6 هزائم.

يدخل المنتخب السوداني -الذي فك صيامه 36 عامًا عن التسجيل عندما سجل له محمد أحمد بشير ثنائية في مرمى أنجولا 2-2 في الجولة الثانية- مباراة اليوم أمام حتمية كسب النقاط الثلاثة لبلوغ الدور ربع النهائي للمرة الأولى أيضًا منذ 42 عامًا.

لكن مصير المنتخب السوداني وصيف بطل 1957 و1959 و1963، ليس بيده، بل يتوقف على نتيجة المباراة الثانية بين كوت ديفوار التي ضمنت البطاقة الأولى منذ الجولة الثانية وأنجولا صاحبة المركز الثاني.

المنتخب السوداني يملك نقطة واحدة من تعادله مع أنجولا وخسارة أمام كوت ديفوار صفر-1

يملك المنتخب السوداني نقطة واحدة من تعادله مع أنجولا وخسارة أمام كوت ديفوار 0-1، فيما تملك أنجولا 4 نقاط من فوز على بوركينا فاسو 2-1 وتعادل مع السودان. وهي بحاجة إلى التعادل فقط للحاق بالفيَلة إلى الدور المقبل.

ويمني المنتخب السوداني النفس باستغلال المعنويات المهزوزة لدى لاعبي بوركينا فاسو الذين فقدوا كل الآمال في التأهل بعدما خسروا المباراتين الأوليين.