EN
  • تاريخ النشر: 14 سبتمبر, 2011

مقابل 8 ملايين جنيه للدراويش السعيد للأهلي وسعيود للإسماعيلي والزمالك يتحسر

السعيد وسعيود في صفقة تبادلية و8 ملايين جنيه

السعيد وسعيود في صفقة تبادلية و8 ملايين جنيه

أنهى النادي الأهلي صفقة ضم عبد الله السعيد -نجم وسط الإسماعيلي- مقابل 8 ملايين جنيه، بالإضافة إلى الاستغناء عن الجزائري أمير سعيود للإسماعيلي على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد.

  • تاريخ النشر: 14 سبتمبر, 2011

مقابل 8 ملايين جنيه للدراويش السعيد للأهلي وسعيود للإسماعيلي والزمالك يتحسر

أنهى النادي الأهلي صفقة ضم عبد الله السعيد -نجم وسط الإسماعيلي- مقابل 8 ملايين جنيه، بالإضافة إلى الاستغناء عن الجزائري أمير سعيود للإسماعيلي على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد.

يأتي ذلك في الوقت الذي يتحسَّر فيه نادي الزمالك على ضياع صفقة عبد الله السعيد بعدما أبدت إدارة النادي الأبيض استعدادها لدفع 7.5 ملايين جنيه، إلا أن إدارة النادي وجدت الأمور منتهية بالنسبة للأهلي الذي حسم ضم اللاعب.

وأصدر نادي الزمالك بيانا يعبر عن حسرته لضياع صفقة اللاعب جاء فيه:

فوجئ مجلس إدارة الزمالك صباح اليوم "الأربعاء" بقرار غريب من قبل مجلس إدارة الإسماعيلي ببيع لاعبه عبد الله السعيد إلى النادي الأهلي، وذلك بعد الاتفاق والموافقة الرسمية من قبل مجلس إدارة الإسماعيلي على بيع اللاعب إلى الزمالك في جلسته التي انعقدت مساء أمس "الثلاثاء" بمدينة الإسماعيلية، والذي أخطرنا به بفاكس رسمي، ورد إلينا من مدير عام النادي الإسماعيلي عبد الرحمن أنوس.

وتابع البيان "ولأن مجلس إدارة الزمالك يسلك دائما الطرق الشرعية، ويرفض المشاركة في أسلوب المراوغة وتضليل الرأي العام سواء بالنسبة لجماهيره أو لجماهير الإسماعيلي الوفية، فقد طلبنا من مجلس إدارة الإسماعيلي الاستغناء الخاص باللاعب، وإبرام عقد اتفاق على انتقال اللاعب موقع من جميع الأطراف، إلا إننا فوجئنا بعدم إرسال الاستغناء أو العقود حتى ساعة متأخرة من الليل، ليكشف بيعه في الصباح".

وأضاف البيان "أن ابتعاد السعيد عن الأهلي يكشف كل الخيوط التي نسجتها الأيادي الخفية التي عبثت في الظلام من أجل توجيه الصفقة إلى جهة محددة من قبل، ولكن مجلس إدارة الإسماعيلي كان يخشى أن ينكشف أمره أمام جماهيره وعشاقه ومحبيه، فحاول استخدام أسلوب انتقال شريف عبد الفضيل إلى الأهلي.

وختم بأن مجلس إدارة الزمالك فطن إلى هذا الأسلوب، ورفض أن ينتهج نفس المسار السابق.. وتم تحديد طلبات قانونية ورسمية محددة لاستكمال إبرام الصفقة والتعاقد بصورة قانونية، وهو الأمر الذي جعل مجلس إدارة الإسماعيلي يتراجع عن التزامه، لينكشف المستور سريعا، ويتأكد الجميع أن النية كانت مبيتة لانتقاله إلى الأهلي.