EN
  • تاريخ النشر: 08 أبريل, 2009

الجولة الثالثة لدوري المحترفين الأسيوي السعوديان الاتفاق والشباب في مهمة إماراتية صعبة

الاتفاق يسعي لتجاوز عقبة الشباب

الاتفاق يسعي لتجاوز عقبة الشباب

يخوض اليوم فريقا الاتفاق والشباب السعوديان مباراتهما الثالثة في دوري المحترفين الأسيوي لكرة القدم، إذ يستضيف الأول نظيره الشباب الإماراتي بالدمام، بينما يحل الثاني ضيفا على الشارقة الإماراتي أيضا في أبو ظبي.

  • تاريخ النشر: 08 أبريل, 2009

الجولة الثالثة لدوري المحترفين الأسيوي السعوديان الاتفاق والشباب في مهمة إماراتية صعبة

يخوض اليوم فريقا الاتفاق والشباب السعوديان مباراتهما الثالثة في دوري المحترفين الأسيوي لكرة القدم، إذ يستضيف الأول نظيره الشباب الإماراتي بالدمام، بينما يحل الثاني ضيفا على الشارقة الإماراتي أيضا في أبو ظبي.

وكان يوم أمس قد شهد مواجهتين سعوديتين إماراتيين في البطولة نفسها، إذ فاز الهلال السعودي على ضيفه الأهلي الإماراتي في الأولى بهدف نظيف، وتعادل الاتحاد السعودي مع ضيفه الجزيرة الإماراتي سلبيا في الثانية.

ويلتقي الاتفاق نظيره الشباب ضمن المجموعة الرابعة التي تضم إلى جانبهما سباهان أصفهان الإيراني وبونيودكور الأوزبكي ويتصدرها سباهان بفارق الأهداف عن وصيفه الاتفاق.

ويدخل الاتفاق والشباب المباراة بهدف واحد، وهو تسجيل فوز لتعزيز موقفهما في المجموعة، خاصة أن الفرق الأربعة فازت وخسرت في الجولتين السابقتين وتملك جميعها ثلاث نقاط ويفصل بينها فارق الأهداف فقط، الأمر الذي يؤكد حاجة الفريقين إلى النقاط الثلاث.

استهل الاتفاق مشواره بالخسارة خارج ملعبه من بونيودكور الأوزبكي بهدفين مقابل هدف، وعوض ذلك في الجولة الثانية بفوزه على سباهان الإيراني بهدفين، بينما استهل الشباب الإماراتي مشواره بالخسارة من سباهان وفاز في الجولة التالية على نظيره بونيودكور بهدفين.

ويحل الشباب ضيفا على الشارقة الإماراتي في إطار منافسات المجموعة الثانية التي تضم إلى جانبهما فريقي الغرافة القطري وبيروزي الإيراني، ويتصدرها الأخير برصيد أربع نقاط وبفارق الأهداف عن الشباب.

يتطلع الشباب إلى حسم المواجهة مع خصمه الشارقة الإماراتي وتصدر مجموعته كخطوة مبكرة ستؤدي دون شكّ إلى سهولة مهمته التالية الهادفة إلى البقاء في المسار التنافسي على اللقب القاري.

واستهل الشباب مبارياته بالفوز في الجولة الأولى خارج ملعبه على الغرافة، قبل أن يفشل في تخطي ضيفه بيروزي وتعادل معه سلبيا في الجولة الثانية.

في المقابل، فإن الشارقة -الذي مني بالخسارة مرتين متتاليتين على أرضه وخارجها- يدرك أن مباراة اليوم تعتبر الفيصل للمحافظة على حظوظه في التأهل، فأية خسارة جديدة ستعني مغادرة مبكرة.

وإلى جانب مباراتي الاتفاق والشباب، تلعب اليوم ست مباريات أخرى في ختام مواجهات الجولة الثالثة لدوري المحترفين الأسيوي، إذ يلتقي في طهران بيروزي الإيراني والغرافة القطري وهما من فرق المجموعة الثانية، ويلتقي في طشقند بونيودكور الأوزبكي مع سباهان أصفهان الإيراني، وهما من فرق المجموعة الرابعة، ويلتقي في بكين شاندونج الصيني مع سيول الكوري الجنوب وفي طوكيو جامبا أوساكا الياباني وسيرويجايا الأندونيسي، وهم فرق المجموعة السادسة، ويستضيف بوهانج الكوري الجنوب تيدا تيانجين الصيني، ويحل كاواساكي الياباني ضيفا على سيدني سنترل كوست الأسترالي، ضمن المجموعة الثامنة.