EN
  • تاريخ النشر: 01 نوفمبر, 2009

في المرحلة السادسة من الدوري القطري السد يفترس قطر بثلاثية نظيفة.. والعربي يتغلب على الخور

ثأر السد المتصدر لخسارته أمام قطر في بطولة كأس نجوم قطر الأسبوع الماضي، وألحق به خسارة كبيرة بثلاثية نظيفة اليوم السبت في المرحلة السادسة من الدوري القطري لكرة القدم.

ثأر السد المتصدر لخسارته أمام قطر في بطولة كأس نجوم قطر الأسبوع الماضي، وألحق به خسارة كبيرة بثلاثية نظيفة اليوم السبت في المرحلة السادسة من الدوري القطري لكرة القدم.

وسجل البرازيلي لياناردو دي سيلفا (23 ركلة جزاء و84) وعلي عفيف (82) الأهداف، وارتفع رصيد السد إلى 16 نقطة ووسع الفارق إلى 5 نقاط بينه وبين الغرافة، الذي يخوض لقاء قمة مع الريان غدا في ختام المرحلة، بينما تراجع قطر من المركز الرابع إلى الخامس برصيد 10 نقاط.

ولعب البرازيلي فيليبي جورج قائد السد الدور الأبرز في فوز فريقه؛ حيث صنع بتمريراته ركلة الجزاء التي أسفرت عن الهدف الأول، وأهدى علي عفيف كرة انفرد على أثرها وسجل الهدف الثاني، فيما برز دي سيلفا واستطاع تسجيل هدفين رفع بهما رصيده إلى 6 أهداف فتربع على صدارة الهدافين بفارق هدف أمام سيباستيان سوريا مهاجم قطر والعراقي يونس محمود مهاجم الغرافة.

وكان لوجود اللاعبين الدوليين أثره في تفوق السد تماما على قطر بعكس لقائهما في كأس نجوم قطر، الذي عانى فيه لغيابهم وانشغالهم مع المنتخب القطري في جولته الأوروبية، في حين ظهر قطر أقل مستوى من مبارياته السابقة، وكان هجومه غير فعال ولم يهدد مرمى السد كثيرا.

ونجح العربي بعشرة لاعبين في مواصلة مسلسل الانتصارات وحقق الفوز على الخور 2-1.

وسجل البحريني سلمان عيسي (22) وعلي مجبل (88 ركلة جزاء) هدفي العربي، والبوركينابي موموني داجانو (40) هدف الخور.

وواجه العربي ظروفا صعبة في المباراة فبدأت بإصابة لاعبه الأرجنتيني ليوناردو بيسكوليتشي في الدقيقة السادسة فخرج ولم يكمل المباراة، وأثبتت الفحوصات إصابته بكسر سيرغمه على الغياب 3 أشهر.

واستمرت هذه الظروف بإهدار البرازيلي كارلوس كيم ركلة جزاء (28)، وانتهت بطرد مدافعه موسي هارون (78).

واستفاد العربي من خسارة قطر أمام السد حيث رفع رصيده إلى 11 نقطة وتقدم من المركز الرابع إلى الثالث، فيما ازداد موقف الخور سوءا بالخسارة الرابعة وتجمد رصيده عند 4 نقاط في المركز التاسع.

وتختتم المرحلة يوم الأحد بلقاء ثانٍ يجمع أم صلال مع الشمال.