EN
  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2011

قبل مواجهة الاتحاد السوري بأبطال أسيا السد القطري يحقق فوزًا مثيرًا على السيلية 3-2

يوسف أحمد قاد السد إلى الفوز

يوسف أحمد قاد السد إلى الفوز

انتزع السد فوزًا بشق الأنفس على حساب السيلية 3-2، يوم الاثنين، في افتتاح المرحلة الثالثة عشرة من الدوري القطري لكرة القدم، فرفع الفريق القطري من معنوياته قبل مواجهة الاتحاد السوري بطل كاس الاتحاد الأسيوي 2010 في تصفيات دوري أبطال أسيا السبت المقبل.

انتزع السد فوزًا بشق الأنفس على حساب السيلية 3-2، يوم الاثنين، في افتتاح المرحلة الثالثة عشرة من الدوري القطري لكرة القدم، فرفع الفريق القطري من معنوياته قبل مواجهة الاتحاد السوري بطل كاس الاتحاد الأسيوي 2010 في تصفيات دوري أبطال أسيا السبت المقبل.

تقدم السد بهدف عبد الله كوني في الدقيقة الـ13، وأدرك البوركينابي موموني داجانو التعادل للسيلية في الدقيقة الـ34، ثم تقدم الأخير بهدف لعلي مجبل من ركلة جزاء بعدها بأربع دقائق فقط قبل أن ينتفض السد في الشوط الثاني ويقلب الطاولة على السيلية بهدفين ليوسف أحمد في الدقيقتين الـ46 والـ54.

ورفع السد رصيده إلى 22 نقطة، لكنه ظل في المركز الخامس، وبقي السيلية في المركز الثامن مؤقتًا برصيد 13 نقطة.

وعانى السد كثيرًا خلال المباراة بسبب التفوق الكبير للسيلية، ونجاحه في تحويل تأخره إلى تعادل، ثم تقدم بالهدف الثاني مع نهاية الشوط الأول.

واندفع السد هجوميًّا مع بداية الشوط الثاني الذي شهد تألقًا لافتًا ليوسف أحمد، فخطف التعادل في الدقيقة الأولى من هذا الشوط، وأضاف الهدف الشخصي الثاني له والثالث لفريقه.

وتستكمل المرحلة الثالثة عشرة، يوم الجمعة القادم، بلقاء القمة الذي يجمع الغرافة حامل اللقب مع لخويا المتصدر. ويلعب السبت الأهلي مع الريان، والوكرة مع أم صلال، على أن تختتم المرحلة الأحد بلقاءي قطر مع الخور، والخريطيات مع العربي.