EN
  • تاريخ النشر: 27 أبريل, 2009

في "ديربي" العين والوحدة السحر والشعوذة يغزوان الكرة الإماراتية

الإثارة زادت عن الحد بين الأندية الإماراتية

الإثارة زادت عن الحد بين الأندية الإماراتية

فتح ماجد العويس مدير فريق الكرة بنادي العين الإماراتي بابًا جديدًا للسحر والشعوذة على الساحة الكروية الإماراتية، بعدما استغرب من تصرفات نادي الوحدة قبل مباراة الفريقين في "ديربي" إمارة أبو ظبي والذي انتهى بفوز العين 4-2.

فتح ماجد العويس مدير فريق الكرة بنادي العين الإماراتي بابًا جديدًا للسحر والشعوذة على الساحة الكروية الإماراتية، بعدما استغرب من تصرفات نادي الوحدة قبل مباراة الفريقين في "ديربي" إمارة أبو ظبي والذي انتهى بفوز العين 4-2.

وانتقد العويس إدارة نادي الوحدة وإصرارها على قيام فريق العين بلعب المباراة بالقمصان البيضاء بدلاً من القمصان البنفسجية التي تم الاتفاق عليها قبل المباراة، اعتقادًا منهم أن العين يستخدم السحر بالقمصان البنفسجية.

وقال مدير فريق الكرة بنادي العين لوسائل الإعلام عقب انتهاء المباراة: "بصراحة شيء غريب أن تتهم فريقًا بالسحر والشعوذة، وأنه دائمًا يفوز بلون معين بالسحر! غريب هذا الاتهام جدًّا ولم أتوقعه أبدًا".

وأضاف "اتهموا نادي العين بأنه يعتمد على السحر، ويرتدي القمصان البنفسجي من أجل ذلك، وذلك بعدما فاز بالقمصان البنفسجية في نهائي كاس رابطة المحترفين وكأس رئيس الإمارات. ضعاف النفوس وليس عندهم إيمان".

وشدد العويس على أن نادي العين أكبر من هذه الاتهامات الهزيلة باستخدام السحر والشعوذة للفوز في مباراة، موضحًا أنه يعتقد أن إدارة الوحدة كانت تسعى من الإصرار على تغيير القمصان تشتيتَ أذهان اللاعبين قبل المباراة، إلا أن السحر انقلب على الساحر وفاز العين برباعية.

وأثارت تصريحات العويس جدلاً كبيرًا في الشارع الرياضي الإماراتي، ومن المتوقع أن يكون لها صداها سواء على مستوى الجولات المتبقية من الدوري أو اتحاد الكرة الإماراتي الذي يفترض أن يقوم بتشكيل لجنة للتحقيق فيما تصريحات العويس.

وفتح العويس بطرحه لقضية السحر والشعوذة الكثيرَ من التساؤلات حول الاتجاهات التي يمكن أن تلجأ إليها بعض الأندية الإماراتية لعرقلة أندية أخرى، خاصةً أن القضية نفسها أثيرت سابقًا في الإمارات وتورط فيها عددٌ من نجوم الكرة الإماراتية.

وكانت تقارير سابقة قد أثارت الجدل في أوساط الكرة الإماراتية بعدما أكدت تورط لاعبين من منتخب الإمارات في أعمال للسحر الأسود لضمان البقاء في تشكيلة الأبيض بغض النظر عن مستواهم البدني والفني، أبرزهم سبيت خاطر لاعب الجزيرة الإماراتي الذي نفاها جملةً وتفصيلاً.