EN
  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2009

التانجو فتح الطريق لباراجواي لمونديال 2010 السامبا البرازيلية تواصل التألق.. ومحنة أرجنتينية

البرازيل تثبت جدارتها في تصفيات المونديال

البرازيل تثبت جدارتها في تصفيات المونديال

حقق المنتخب البرازيلي فوزا شرفيا على أرضه ووسط جماهيره، وأجل حسم تأهل المنتخب التشيلي إلى نهائيات كأس العالم 2010؛ حيث تغلب عليه 4/2 اليوم الخميس في الجولة السادسة عشرة من تصفيات أمريكا الجنوبية، ولحقت باراجواي بالسامبا في المونديال بتغلبها على الأرجنتين بهدف نظيف.

حقق المنتخب البرازيلي فوزا شرفيا على أرضه ووسط جماهيره، وأجل حسم تأهل المنتخب التشيلي إلى نهائيات كأس العالم 2010؛ حيث تغلب عليه 4/2 اليوم الخميس في الجولة السادسة عشرة من تصفيات أمريكا الجنوبية، ولحقت باراجواي بالسامبا في المونديال بتغلبها على الأرجنتين بهدف نظيف.

وتقدم المنتخب البرازيلي بهدفين سجلهما نيلمار وخوليو بابتيستا في الدقيقتين 32 و40، ثم تعادل الفريق التشيلي بهدفين للاعب هومبرتو سوازو في الدقيقتين 45 من ضربة جزاء و52.

وبعدها حسم نيلمار المباراة لصالح البرازيل بهدفين متتاليين سجلهما في الدقيقتين 75 و76.

وكان المنتخب البرازيلي قد حجز بالفعل المقعد الأول لقارة أمريكا الجنوبية في نهائيات كأس العالم 2010 بفوزه على نظيره الأرجنتيني 3/1 في عقر داره بالجولة الخامسة عشرة.

بينما كان المنتخب التشيلي بحاجة لنقطة واحدة من مباراة اليوم للتأهل إلى النهائيات مع البرازيل ومنتخب باراجواي الذي تغلب على نظيره الأرجنتيني 1/صفر في مباراة أخرى اليوم.

ورفع المنتخب البرازيلي رصيده في صدارة التصفيات إلى 33 نقطة، بينما تجمد رصيد تشيلي عند 27 نقطة في المركز الثالث.

وأصبح منتخب تشيلي بحاجة إلى نقطة واحدة على الأقل من مباراتيه المتبقيتين بالتصفيات كي ينتزع بطاقة التأهل إلى النهائيات التي تقام بجنوب إفريقيا.

وشهدت المباراة قمة الإثارة نظرا لتمسك المنتخب البرازيلي بتقديم عرض جيد على أرضه، ورغبة منتخب تشيلي في ضمان التأهل قبل مباراتيه الأخيرتين أمام منتخبي كولومبيا والإكوادور اللذين يتنافسان على بطاقة التأهل الرابعة.

وبدأ المنتخب التشيلي المباراة بضغط هجومي على المرمى البرازيلي، لكن مرحلة جس النبض لم تستمر طويلا من قبل نجوم السامبا الذين بدءوا تبادل الهجمات الخطيرة.

وأصبحت الأرجنتين هي بوابة الفرق للتأهل للمونديال، فبعد مساهمتها في تأهل السامبا، تأهلت أيضا باراجواي لمونديال 2010 بعد فوزها على التانجو بهدف وحيد.

وسجل نيلسون فالديز هدف الفوز لمنتخب باراجواي في الدقيقة 28، بينما أنهى المنتخب الأرجنتيني المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد خوان فيرون لحصوله على الإنذار الثاني بسبب الخشونة.

ورفع منتخب باراجواي رصيده إلى 30 نقطة يحتل بها المركز الثاني بالتصفيات بفارق الأهداف فقط خلف المنتخب البرازيلي الذي كان قد ضمن التأهل بالفوز على نظيره الأرجنتيني في عقر داره 3/1 في الجولة الخامسة عشرة.

أما المنتخب الأرجنتيني فقد أصبحت فرصته في التأهل ضعيفة بعدما تجمد رصيده عند 22 نقطة في المركز الخامس؛ حيث تتأهل الفرق الأربعة الأولى إلى النهائيات مباشرة، بينما يخوض المنتخب صاحب المركز الخامس دورا فاصلا أمام صاحب المركز الرابع في تصفيات أمريكا الشمالية والوسطى وبحر الكاريبي (كونكاكاف).