EN
  • تاريخ النشر: 25 أغسطس, 2009

الإسماعيلي يكتفي بنقطة من بتروجيت الزمالك ينجو من فخ الذئاب ويتعادل في الوقت القاتل

الزمالك يقتنص نقطة التعادل من المقاولون

الزمالك يقتنص نقطة التعادل من المقاولون

أفلت الزمالك بأعجوبة من هزيمة محققه أمام المقاولون العرب عندما اقتنص تعادلا ثمينا وحوّل تخلفه بهدفين إلى تعادل غال في المباراة التي جرت بينهما مساء الإثنين ضمن منافسات الأسبوع الثالث للدوري المصري لكرة القدم، ليرتفع رصيد الزمالك إلى 4 نقاط والمقاولون إلى 3 نقاط.

أفلت الزمالك بأعجوبة من هزيمة محققه أمام المقاولون العرب عندما اقتنص تعادلا ثمينا وحوّل تخلفه بهدفين إلى تعادل غال في المباراة التي جرت بينهما مساء الإثنين ضمن منافسات الأسبوع الثالث للدوري المصري لكرة القدم، ليرتفع رصيد الزمالك إلى 4 نقاط والمقاولون إلى 3 نقاط.

تقدم ذئاب الجبل بهدفين في شوط المباراة الأول عن طريق علاء كمال ومحمد سمارة في الدقيقتين 36 و40 إلا أن الزمالك نجح في تسجيل هدفين في شوط المباراة الثاني عن طريق محمود فتح الله والسيد مسعد في الدقيقتين 61 والثانية من الوقت الضائع.

بدأت المباراة سريعة من الجانبين وإن كانت السيطرة من جانب المقاولون العرب الذي فرض سيطرته على وسط الملعب وبدت لدى لاعبيه رغبة في استغلال الحالة المعنوية المنخفضة لدى لاعبي الزمالك بعد الهزيمة في المباراة السابقة على يد بتروجيت وهددوا مرمى محمد عبدالمنصف في أكثر من مناسبة.

ونجح علاء كمال من تكليل مجهود زملائه وأحرز الهدف الأول في الدقيقة 36 وبعدها بأربع دقائق تمكن محمد سمارة من تسجيل الهدف الثاني ليخرج المقاولون العرب فائزا بشوط المباراة الأول.

دخل الزمالك مهاجما في شوط المباراة الثاني وحاول بشتى الطرق إحراز هدف مبكر يساهم بشكل كبير في رفع الروح المعنوية لدى لاعبيه وتحقق المطلوب بالفعل في الدقيقة 16 عندما تلقى كرة داخل منطقة الجزاء وضعها بسهولة في الشباك محرزا الهدف الأول.

وارتفعت الروح المعنوية لدى لاعبي الزمالك في الوقت الذي اتسم فيه أحمد حسام "ميدو" بالعشوائية والخشونة المتعمدة مع لاعبي الخصم، وفي الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع أحرز السيد مسعد هدف التعادل للزمالك عندما تلقى عرضية حازم إمام انقض عليها برأسه محرزا التعادل لتمر الدقائق المتبقية بسلام على لاعبي الفريقين ويخرج كلاهما بنقطة وحيدة.

وفي مباراة ثانية، تعادل الإسماعيلي مع بتروجيت بهدف لكل منهما ضمن منافسات نفس الأسبوع؛ حيث تقدم بتروجيت بهدف عن طريق الغاني أريك بيكوي من ركلة جزاء في شوط المباراة الأول إلا أن الدراويش لم يستسلموا للأمر الواقع وأحرز محمد محسن أبوجريشة التعادل في الدقيقة 82 من عمر اللقاء.