EN
  • تاريخ النشر: 08 نوفمبر, 2011

فشل في ملاحقة الأهلي وتراجع للمركز الخامس الزمالك يخسر أمام الشرطة ويفسد أفراح جماهيره بالعيد

شيكابالا

شيكابالا لم يظهر بمستواه وتفرغ للاعتراض على الحكم

أفسد فريق الزمالك كالعادة أفراح جماهيره في الأعياد، بعدما تلقى هزيمته الأولى ثالث أيام العيد الأضحى المبارك أمام الشرطة بهدفين لهدف في ختام الجولة السادسة من بطولة الدوري المصري لكرة القدم.

أفسد فريق الزمالك كالعادة أفراح جماهيره في الأعياد، بعدما تلقى هزيمته الأولى ثالث أيام العيد الأضحى المبارك أمام الشرطة بهدفين لهدف في ختام الجولة السادسة من بطولة الدوري المصري لكرة القدم.

تقدم للزمالك أحمد حسن في الدقيقة السابعة، فيما تعادل الشرطة عن طريق صلاح عاشور في الدقيقة الـ48، وسجل معروف يوسف هدف الفوز في الدقيقة الـ57.

وفشل الزمالك في ملاحقة منافسه الأهلي في الصدارة بعدما تراجع إلى المركز الخامس حيث تجمد رصيده عند 10 نقاط تاركا المركز الثاني لحرس الحدود برصيد 13 نقطة، ومصر المقاصة وحرس الحدود في المركزين الثالث والرابع ولكل منهما 11 نقطة.

جاء الشوط الأول متوسط المستوى حيث غاب التنظيم عن أداء الفريقين وباتت المباراة أشبه بتدريب يتسم بالإثارة والقوة والعديد من الفرص الضائعة، لكن الزمالك استفاد من ركلة جزاء حصل عليها عمرو زكي وسجل منها أحمد حسن هدف الشوط في الدقيقة السابعة.

وشهد الشوط اقتحام حوالي 50 مشجعا من جماهير الزمالك للملعب بعد هدف التقدم، وقاموا بإشعال الشماريخ مما اضطر الحكم محمد فاروق إلى إيقاف المباراة حتى قامت قوات الشرطة بإخراج الجماهير.

المركز الثاني

تفوق الشرطة معظم فترات الشوط وشكل خطورة بالغة على مرمي الزمالك إلا أن تألق عبد الواحد السيد حال دون وصول الفريق لهدف التعادل، حيث تصدى لأكثر من هجمة خطرة، كما أجاد في التعامل مع الكرات العرضية.

فيما تعاطفت العارضة مع الشرطة ومنعت الزمالك من مضاعفة النتيجة من أحلى هجمة للفريق، حيث مرر عمرو زكي كرة طولية من خلف المدافعين انفرد على إثرها شيكابالا بالمرمي وسدد قوية تصطدم بالعارضة في الدقيقة الـ20.

لم يختلف الشوط الثاني كثيرا عن الشوط الأول إلا بعض التنظيم في هجمات فريق الشرطة أسفرت عن هدفين متتاليين، فيما استمر غياب الزمالك عن اللقاء فيما بعض الكرات الطائشة من عمرو زكي.

وسجل هدفي الشرطة صلاح عاشور الدقيقة الـ48 من عرضية جميلة وضعها برأسه جميلة اصطدمت في القائم الأيسر قبل أن تسكن الشباك، فيما جاء الهدف الثاني في الدقيقة الـ57 من هجمة مرتدة انفرد على إثرها اللاعب معروف يوسف بالمرمي وسددها على يسار عبد الواحد السيد الذي غاب عنه التألق في الشوط الثاني.

تراجع الشرطة إلى وسط ملعبه بعد الهدف الثاني للحفاظ على الفوز، فيما فشل هجوم الزمالك -في ظل غياب نجمه شيكابالا عن مستواه- من الوصول إلى مرمي الشرطة إلا في كرة نادرة تصدى لها الحارس نادر سعد ببراعة لتنتهي اللقاء بفوز الشرطة.