EN
  • تاريخ النشر: 10 نوفمبر, 2010

في لقاء مؤجل بالدوري المصري الزمالك والإسماعيلي.. قمة مصرية مصغرة

يدخل اليوم الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك مواجهة مصيرية عندما يستضيف الإسماعيلي في كلاسيكو من نوع خاص، وذلك في اللقاء المؤجل بين الفريقين من الأسبوع الرابع للدوري المصري.

  • تاريخ النشر: 10 نوفمبر, 2010

في لقاء مؤجل بالدوري المصري الزمالك والإسماعيلي.. قمة مصرية مصغرة

يدخل اليوم الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك مواجهة مصيرية عندما يستضيف الإسماعيلي في كلاسيكو من نوع خاص، وذلك في اللقاء المؤجل بين الفريقين من الأسبوع الرابع للدوري المصري.

تتسم لقاءات الفريقين بالقوة والإثارة والندية والأهداف، وشهد آخر عشر سنوات تفوق الزمالك بعد 20 لقاء جمع بينهما إذ فاز في 12 لقاء مقابل 5 للإسماعيلي، وتعادلا 3 مرات.

ويعتبر لقاء اليوم بمثابة مباراة قمة؛ حيث يسعى من خلاله كلا الفريقين تصحيح الأخطاء التي تم الوقوع فيها في الأسبوع الماضي، ففي الوقت الذي يبحث فيه أبناء القلعة البيضاء الحفاظ على الصدارة، تعتبر المهمة ثقيلة على الجهاز الفني للإسماعيلي بقيادة الهولندي مارك فوتا الذي أصبح مطالبا بالفوز اليوم، وإلا فإن الجماهير لن تهدأ وستكون الإقالة مصيره.

استعد الزمالك وهو يحمل في جعبته 18 نقطة بقوة لاجتياز عقبة الإسماعيلي بمعسكر مغلق، ركز فيه المدير الفني حسام حسن على رفع معنويات اللاعبين بعد الفوز الضائع أمام طلائع الجيش، وحذر لاعبيه من التراخي أو التهاون بالمنافس وخوض اللقاء بقوة من البداية بغية تسجيل هدف مبكر يكون له مفعول السحر في زيادة الغلة التهديفية.

يغيب عن الزمالك عمرو زكي للإصابة، وتأكد جاهزية الثنائي عبد الواحد السيد ومحمود فتح الله.

على الجانب الآخر.. يدخل الإسماعيلي اللقاء بهدف الفوز ونسيان الخسارة في المرحلة السابقة من المصري صفر-2، ويعاني الإسماعيلي من وجود بعض الغيابات في صفوفه متمثلة في محمد محسن أبو جريشة للإصابة ومحمد حمص بعد السماح له بالسفر لأداء فريضة الحج.

يحتل الإسماعيلي المركز التاسع برصيد 13 نقطة، وله مباراتان مؤجلتان، لذا فإنه يحاول من خلال لقاء اليوم الفوز للتقدم خطوات للأمام في جدول المسابقة.

أما المباراة الثانية اليوم فهي حرس الحدود مع مصر المقاصة بالفيوم، الحدود يبحث عن مواصلة الانتصارات، في الوقت الذي يحاول فيه المقاصة تفجير مفاجأة بقهر الحدود باستاد الفيوم.