EN
  • تاريخ النشر: 26 مايو, 2010

وسط إجراءات أمنية مشددة الزمالك والأهلي قمة مثيرة في دور الـ16 لكأس مصر

مباريات الأهلي والزمالك تتسم بالحماس والجماهيرية

مباريات الأهلي والزمالك تتسم بالحماس والجماهيرية

وسط إجراءات أمنية مشددة واهتمام جماهيري وإعلامي كبيرين، تقام مساء يوم الأربعاء المباراة المرتقبة بين قطبي الكرة المصري الزمالك والأهلي في دور الستة عشر من مسابقة الكأس، وهي المواجهة الثالثة بين الفريقين الغريمين في الموسم الجاري، وانتهى اللقاءان السابقان بينهما في الدوري بالتعادل.

  • تاريخ النشر: 26 مايو, 2010

وسط إجراءات أمنية مشددة الزمالك والأهلي قمة مثيرة في دور الـ16 لكأس مصر

وسط إجراءات أمنية مشددة واهتمام جماهيري وإعلامي كبيرين، تقام مساء يوم الأربعاء المباراة المرتقبة بين قطبي الكرة المصرية الزمالك والأهلي في دور الستة عشر من مسابقة الكأس، وهي المواجهة الثالثة بين الفريقين الغريمين في الموسم الجاري، وانتهى اللقاءان السابقان بينهما في الدوري بالتعادل.

وكان اللقاء الأخير بينهما قد شهد ستة أهداف سجل كل فريق ثلاثة منها، وقدما أداء مثيرا، ونجح الأهلي في الاحتفاظ ببطولة الدوري للعام السادس على التوالي، ولقاء اليوم سوف يحسم المنافسة الثنائية بينهما من جهة ويفتح الطريق نحو الكأس للفائز من جهة أخرى، واستعد كل فريق بأفضل اللاعبين.

ويدخل الفريقان المباراة وكلاهما يسعى للفوز الذي سيحقق له طموحه وأهدافه قبل نهاية الموسم الطويل، فالزمالك صاحب الملعب في هذه المباراة تحت قيادة مديره الفني الشاب حسام حسن يريد الفوز بالمباراة لإثبات تفوقه على الأهلي، وأنه كان الأحق في الفوز بقمة الدوري، كما إنه يعرف أن الفوز بالمباراة يقربه كثيرا من لقب الكأس الذي سيعوض الجماهير عن إخفاقات الدوري، كما إنها ستكون البطولة الأولى له مع الزمالك كمدير فني.

ويلعب حسن بالتشكيل الأساسي والثابت لفريقه، والمكون من عبد الواحد السيد وعمرو الصفتي ومحمود فتح الله وأحمد غانم ومحمد عبد الشافي وإبراهيم صلاح وحسن مصطفى وياسر المحمدي وشيكابالا وإيديكو وأحمد جعفر.

أما حسام البدري فيرغب في الفوز بالمباراة ومواصلة المشوار نحو الفوز ببطولة الكأس لتضاف لبطولة الدوري ولتاريخه التدريبي مع الأهلي، وأكد البدري للاعبيه على ضرورة الفوز للرد على المشككين في قدرتهم على حصد بطولة الكأس.

ويعتمد البدري كثيرا على خبرة لاعبيه الكبار أصحاب الخبرات الدولية؛ أمثال وائل جمعة وأحمد السيد وسيد معوض وأحمد فتحي وأحمد حسن ومحمد بركات ومحمد أبو تريكة ومحمد فضل، ويضاف إليهم حسام عاشور وشهاب الدين أحمد وشريف إكرامي.

في نفس الشأن ولكن خارج الخطوط تحظى المباراة باهتمام كبير ومتابعة خاصة على خلفية العقوبات التي وقعها الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" على منتخب مصر، بسبب أزمة مباراة الجزائر؛ حيث طالب سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة من نادي الأهلي والزمالك الالتزام بالروح الرياضية والعمل سويا على خروج المباراة بالشكل اللائق لسمعة الكرة المصرية.

وشدد زاهر على أن الاتحاد لن يقبل أي تجاوز من الأجهزة الفنية أو الجماهير، وستكون لجنتا المسابقات والانضباط على استعداد كامل للتعامل مع أي تجاوزات، وتوقيع عقوبات مشددة على مثيري الشغب.

من جانبها، كثفت الأجهزة الأمنية المصرية جهودها لضبط إيقاع الأمور داخل وخارج إستاد القاهرة؛ حيث ناشدت جماهير الناديين الالتزام بالروح الرياضية في التشجيع والالتزام بالتعليمات والإجراءات الأمنية في الدخول والخروج إلى ملعب المباراة، كما وجهت تحذيرات شديدة اللهجة لمن يحاول إثارة الشغب من جماهير الناديين.