EN
  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2011

تشلسي يعبر بطل الدنمارك بهدفين الريال يكتفي بالتعادل الإيجابي مع ليون بدوري الأبطال

رونالدو يراوغ مدافعي ليون

رونالدو يراوغ مدافعي ليون

فشل ريال مدريد الإسباني في الخروج فائزا باللقاء وتعادل مع ليون الفرنسي بهدف لكل منهما، في المباراة التي جرت بينهما اليوم في ذهاب دور الـ 16 من بطولة دوري أبطال أوروبا على ملعب جيرلاند؛ ليصبح بذلك الريال بحاجة إلى تحقيق الفوز، وخاصة أن مباراة العودة ستقام على ملعبه ووسط جمهوره.

فشل ريال مدريد الإسباني في الخروج فائزا باللقاء وتعادل مع ليون الفرنسي بهدف لكل منهما، في المباراة التي جرت بينهما اليوم في ذهاب دور الـ 16 من بطولة دوري أبطال أوروبا على ملعب جيرلاند؛ ليصبح بذلك الريال بحاجة إلى تحقيق الفوز، وخاصة أن مباراة العودة ستقام على ملعبه ووسط جمهوره.

جاء الشوط الأول سريعا من جانب ليون الفرنسي بحكم أنه صاحب الأرض والجمهور، وفرض نفسه على الدقائق الأولى من شوط المباراة الأول، وكانت له الغلبة والسيطرة؛ حيث أهدر مهاجموه عديدا من الفرص السهلة، كما تم إحكام الرقابة اللصيقة على البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وأهدر البرازيلي كريس فرصة التقدم لليون عندما تلقى الكرة داخل منطقة الجزاء وضعها مزدوجة خلفية، لكنها مرت بجوار القائم الأيمن للحارس كاسياس، وفي الدقيقة 24 أضاع كيم كالستروم فرصة هدف عندما سدد كرة قوية، لكنها مرت أيضا إلى خارج المرمى.

بعدها بادل لاعبو الريال المنافس الهجمات، ولكنها على استحياء؛ حيث مال أداء ليون للتأمين الدفاعي مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة، وجاءت أولى الفرص الحقيقية للنادي الملكي في الدقيقة 29، عندما حاول الأرجنتيني دي ماريا أن يجرب حظه، فسدد قذيفة صاروخية وجدت طريقها في أحضان الحارس.

وكادت أن تشهد الدقيقة 35 هدف التقدم لليون عندما فشل الحارس كاسياس في التصدي لكرة عرضية؛ لتجد بافيتيمبي جوميس الذي سددها بغرابة إلى خارج المرمى، على الرغم من أن المرمى كان خاليا من حارسه وسط ذهول من الجهاز الفني للفريق؛ لتمر الدقائق المتبقية من الشوط بسلام على لاعبي الفريقين، وينتهي بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني، دخل الريال مهاجما في محاولة لتسجيل هدف مبكر، وفي الدقيقة 48 احتسب حكم اللقاء ركلة حرة مباشرة نفذها كريستيانو رونالدو صاروخية، اصطدمت بالقائم لتضيع فرصة التقدم للريال.

وفي الدقيقة 64 أجرى البرتغالي جوزيه مورينيو -المدير الفني للريال- أولى تغييراته بنزول كريم بنزيمة بدلا من التوجولي إديبايور، ولم يكمل على نزول بنزيمة سوى 40 ثانية فقط، حتى نجح في تسجيل هدف التقدم للنادي الملكي، إثر جملة تكتيكية عندما أهدى مسعود أوزيل الكرة إلى رونالدو ومنه إلى بنزيمة داخل منطقة الجزاء، سددها في المرمى مسجلا هدف التقدم.

ودفع بعدها مورينيو بالثنائي لاسانا ديارا ومارسيللو بدلا من سامي خضيرة ومسعود أوزيل، في محاولة منه لتنشيط الناحية الهجومية وتسجيل مزيد من الأهداف.

حاول لاعبو ليون العودة إلى أجواء المباراة مجددا، وتسجيل التعادل إلى أن جاءت الدقيقة 84 ليبتسم الحظ للاعبي ليون، عندما تلقى بافيتيمبي جوميس الكرة داخل منطقة الجزاء، سددها صاروخية في المرمى وسط غفلة من دفاع الريال.

وتوالت الفرص الضائعة من جانب لاعبي ليون، لكن دون جدوى لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما.

وفي مباراة ثانية، تغلب تشلسي الإنجليزي على إف سي كوبنهاون الدنماركي بهدفين نظيفين سجلهما أنيلكا في الدقيقتين 17 و53؛ ليصبح على أعتاب التأهل للدور المقبل.