EN
  • تاريخ النشر: 16 أكتوبر, 2010

فك عقدة كامب نو وفاز بهدفين مقابل هدف الريال يعتلي صدارة الليجا.. وبرشلونة يذيق فالنسيا الهزيمة

بويول يتلقى التهنئة بتسجيل الهدف الثاني لبرشلونة

بويول يتلقى التهنئة بتسجيل الهدف الثاني لبرشلونة

انتزع ريال مدريد الإسباني صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم الليجا بفوز ساحق على ملقا 4/1 في المباراة التي أقيمت بينهما مساء اليوم السبت ضمن مباريات المرحلة السابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم، بينما ألحق برشلونة الإسباني نظيره فالنسيا بهدفين مقابل هدف، ليفك الفريق الكاتالوني عقدة ملعب كامب نو هذا الموسم.

  • تاريخ النشر: 16 أكتوبر, 2010

فك عقدة كامب نو وفاز بهدفين مقابل هدف الريال يعتلي صدارة الليجا.. وبرشلونة يذيق فالنسيا الهزيمة

انتزع ريال مدريد الإسباني صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم الليجا بفوز ساحق على ملقا 4/1 في المباراة التي أقيمت بينهما مساء اليوم السبت ضمن مباريات المرحلة السابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم، بينما ألحق برشلونة الإسباني نظيره فالنسيا بهدفين مقابل هدف، ليفك الفريق الكاتالوني عقدة ملعب كامب نو هذا الموسم.

ونجح الثنائي الأرجنتيني جونزالو هيجوين والبرتغالي كريستيانو رونالدو في تحقيق رباعية الريال بتسجيل كل منهما هدفين في اللقاء، فيما جاء هدف ملقة الوحيد عن طريق كريس ستراسجراد.

رفع الريال رصيده من النقاط إلى 17، اعتلى بها قمة المسابقة بفارق نقطة عن برشلونة صاحب المركز الثاني برصيد 16 نقطة، في حين بقي ملقة في المركز الثاني عشر برصيد 7 نقاط فقط.

وعلى ملعب كامب نو يدين برشلونة بالفوز إلى نجميه أندرياس أنييستا وكارلوس بويول، اللذين نجحا في تسجيل الهدفين الذين فاز بهما النادي الكاتالوني، بعد أن افتتح فالنسيا التسجيل، وكان صاحب هدف السبق.

لم يظهر النادي الكاتالوني بالصورة المفضلة لدى جماهيره في الشوط الأول من المباراة، إذ لم يقدم شيئا يذكر، ما سمح لفالنسيا بإحراز هدفه الأول في الدقيقة 38، عندما توغل الفرنسي جيريمي ماتيو على الجهة اليسرى، قبل أن يلعب كرة عرضية لبابلو هرنانديز الذي أودعها شباك فيكتور فالديز من مسافة قريبة.

وانتفض برشلونة في الشوط الثاني بقيادة تشافي هرنانديز الذي شارك أساسيا بعد شفائه من الإصابة، ونجح في معادلة النتيجة بعد دقيقتين فقط، عندما تبادل تشافي الكرة مع أندريس أنييستا الذي كسر مصيدة التسلل وانفرد بالحارس المخضرم سيزار ووضع الكرة داخل الشباك.

وواصل رجال المدرب جوسيب جوارديولا ضغطهم حتى نجحوا في التقدم في الدقيقة 63 عبر قائدهم كارليس بويول، الذي ارتقى عاليا إثر تمريرة من تشافي، ووضع الكرة بقوة داخل الشباك، ليعيد فريقه إلى سكة الانتصارات بعد تعادله في المرحلة السابقة مع مايوركا 1-1.

وفك برشلونة العقدة التي يعاني منها على أرضه منذ انطلاق الموسم، إذ لم يحقق سوى فوز واحد من أصل ثلاث مباريات سابقة، وكان على حساب سبورتينج خيخون 1-صفر، بينما سقط أمام المتواضع هيركوليس صفر-2، قبل أن يكتفي بنقطة واحدة في المرحلة السابقة.

ويأمل جوارديولا أن يشكل فالنسيا البوابة نحو إطلاق موسم فريقه بشكل فعلي، بعد أن نجح رجاله في تأكيد تفوقهم على الفريق الأبيض في "كامب نوحيث لم يفز الأخير منذ 5 أكتوبر 2003 (1-صفر).

وكانت مواجهة اليوم مميزة جدّا بالنسبة لمهاجم برشلونة دافيد فيا؛ لأنها كانت الأولى له ضد فريقه السابق الذي تركه بعد نهاية الموسم الماضي، من أجل الانتقال إلى النادي الكاتالوني مقابل 40 مليون يورو.

وعاد أتلتيكو مدريد مجددا إلى دائرة الصراع على الصدارة، بعدما حسم مواجهته مع ضيفه وجاره خيتافي 2-صفر.

ورفع أتلتيكو مدريد رصيده إلى 13 نقطة، وأصبح في المركز الخامس بفارق ثلاث نقاط عن فالنسيا وبرشلونة.