EN
  • تاريخ النشر: 21 مايو, 2011

بالفوز على خريبكة 2-1 الرجاء يُتوج بطلا للدوري المغربي للمرة العاشرة

الرجاء حسم البطولة قبل جولة من نهايتها

الرجاء حسم البطولة قبل جولة من نهايتها

تُوج الرجاء بطلا للدوري المغربي لكرة القدم للمرة العاشرة في تاريخه، بعدما حقق فوزًا مثيرًا على ضيفه أولمبيك خريبكة بهدفين مقابل هدف في الجولة 29 قبل الأخيرة لبطولة الدوري المغربي الممتاز لكرة القدم، التي أقيمت على ملعب مركب محمد الخامس بالدار البيضاء.

  • تاريخ النشر: 21 مايو, 2011

بالفوز على خريبكة 2-1 الرجاء يُتوج بطلا للدوري المغربي للمرة العاشرة

تُوج الرجاء بطلا للدوري المغربي لكرة القدم للمرة العاشرة في تاريخه، بعدما حقق فوزًا مثيرًا على ضيفه أولمبيك خريبكة بهدفين مقابل هدف في الجولة 29 قبل الأخيرة لبطولة الدوري المغربي الممتاز لكرة القدم، التي أقيمت على ملعب مركب محمد الخامس بالدار البيضاء.

سجل للرجاء المدافع رشيد سليماني في الشوط الأول، قبل أن يضيف محسن متولي الهدف الثاني لفريقه في الشوط الثاني من ضربة جزاء، فيما جاء الهدف الوحيد لخريبكة عن طريق بكر الهيلالي.

ورفع الرجاء رصيده من النقاط إلى 57 نقطة بفارق 6 نقاط عن الوداد صاحب المركز الثاني برصيد 51 نقطة.

اللقب الذي فاز به الرجاء هو العاشر في تاريخه؛ حيث نجح الفريق في تحقيق نتائج جيدة تحت قيادة المدرب الوطني محمد فاخر، الذي حقق سلسة انتصارات إيجابية في آخر الجولات أبعدته في الصدارة منفردًا.

وفي مباريات أخرى تعادل الفتح الرباطي مع الكوكب المراكشي 1-1 في المباراة، التي جمعت الفريقين في إطار مباريات المرحلة نفسها.

ورفع الفتح الرباطي رصيده إلى 38 نقطة في المركز السادس مقابل 28 نقطة للكوكب المراكشي في المركز الخامس عشر قبل الأخير.

وتعادل الدفاع الحسني الجديدي مع وداد فاس 2-2؛ ليرفع الأول رصيده إلى 34 نقطة في المركز الثامن، مقابل 30 نقطة لوداد فاس في المركز الرابع عشر.

وفي مباراتين أخرتين تعادل النادي القنيطري مع المغرب التطواني سلبيًا، وشباب المسيرة مع شباب الريف الحسيمي بالنتيجة نفسها.