EN
  • تاريخ النشر: 18 أكتوبر, 2011

الحكام أكلوا على حسابهم!!

sport article

sport article

الكاتب ينتقد تعامل لجنة الحكام مع حكاميها في الدوري المصري

(محمود معروف) من عجائب لجنة الحكام أنها أسندت إدارة مباراة ودية في دمنهور بين نادي ألعاب دمنهور والاتحاد السكندري إلى حكم البحيرة محمد قطب.

وفي بداية الشوط الثاني تعرض إبراهيم الشايب لاعب الاتحاد للضرب ولم يحتسب له شيئًا فاعترض عليه فأنذره فتطاول عليه فطرده وخطف منه الكارت "ورماه في وشهوانسحب لاعبو الاتحاد من الملعب ورفضوا العودة فألغى الحكم المباراة.

وتكريمًا له وربما سوء تصرف من لجنة الحكام، أسندت إليه وبعد أيام أول مباراة في الدوري لفريق الاتحاد السكندري ضد الداخلية بالقاهرة، وحفلت بالمشكلات والمصائب. وكان المفروض أن يبلغ عبد الله مبروك رئيس لجنة حكام دمنهور عصام صيام بأن هذا الحكم أفسد المباراة الودية بدمنهور والتي انسحب منها فريق الاتحاد.. لكنها لجنة عصام صيام.

* من نوادر اللجنة أيضًا أن ممدوح إسماعيل ابن مصطفى إسماعيل عضو اللجنة العليا للحكام، وبحكم قانون الوراثة في مصر، وأسوةً بأولاد الحكام القدامى؛ دخل اختبارات الحكام، ورُقِّي من الدرجة الثالثة إلى الدرجة الثانية بلجنة رأفة، ووضعوا اسمه الأخير في كشف الناجحين. وأتحدى عصام صيام أن يظهر أوراق إجابته ويُعاد تصحيحها بلجنة نظيفة محايدة.

الأدهى من ذلك أن عصام صيام أسند إليه تحكيم 4 مباريات في دوري الشركات ببورسعيد خلال عشرة أيام وهو حكم درجة ثانية. أما كل حكام الدرجة الأولى بمنطقة القاهرة فلم تُسند إلى أحد منهم مباراة!!.

* ثالث النوادر، بل الفضائح، أن عصام صيام، وبناءً على تعليمات سمير زاهر رئيس الاتحاد الذي لم يشبع حتى الآن!!؛ أوقف حمدي شعبان لرفضه وضع إعلانات على فانلة التحكيم حفاظًا على كرامته وكرامة التحكيم؛ لأن فلوس الإعلانات تذهب إلى جيوب مجلس إدارة اتحاد الكرة، أما الحكام فلا يأخذون شيئًا.

* ثمة نقطة مهمة وأخيرة. وكنت قد أشرت في هذا المكان إلى إجراء اختبارات "كوبر" لحكام الوجه البحري، وقلت: شارك فيها 70 حكمًا، وحصلوا من كل حكم على 20 جنيهًا دُفعت لدعوة أعضاء اللجنة العليا ورئيس لجنة حكام دمنهور على الغداء بالمنصورة.

اتصل بي سامي الطحان رئيس لجنة حكام الدقهلية وقال إن الحكام المشتركين عددهم 51 حكمًا لا 70، وجرى بالفعل تحصيل عشرين جنيهًا من كل حكم، لكن هذه المبالغ دفع منها 660 جنيها لإيجار ملعب استاد جامعة المنصورة، ومائتا جنيه إكرامية لعمال الاستاد، ومائة جنيه إكرامية للعمال المسؤولين عن الملابس، ولم يحصل أعضاء اللجنة العليا على بدل انتقالهم حتى الآن لنفاد النقود، وإن حكم الغربية عليوة الذي سقط في الملعب مغشيًّا عليه نقله سامي الطحان نفسه إلى المستشفى.

وضحك نادر عبد المقصود رئيس لجنة حكام دمياط وهو يقول ويقسم: "وربنا لا أكلنا ولا شربنا ولا حتى عزموا علينا بكباية شاي. وأنا أحضرت حكام دمياط في ميكروباص وأكلنا وشربنا واختبرنا وكله على حسابنا.. نحن لا نقبل العزومات".

-----------

منقول من الجمهورية المصرية.