EN
  • تاريخ النشر: 24 أبريل, 2009

طرد الموسى وخروجه عن النص الحزم يتعادل 2-2 ويطيح بأهلي جدة من كأس الملك

الحزم تعادل مجددا مع الأهلي

الحزم تعادل مجددا مع الأهلي

ودّع أهلي جدة كأس خادم الحرمين الشريفين بعد تعادله على أرضه مع ضيفه الحزم بهدفين لكل منهما في إياب دور الثمانية للمسابقة يوم الجمعة، وكانت مباراة الذهاب قد انتهت بالتعادل بهدف لمثله، ليتأهل الحزم إلى المربع الذهبي ويواصل مفاجآته للموسم الثاني على التوالي.

ودّع أهلي جدة كأس خادم الحرمين الشريفين بعد تعادله على أرضه مع ضيفه الحزم بهدفين لكل منهما في إياب دور الثمانية للمسابقة يوم الجمعة، وكانت مباراة الذهاب قد انتهت بالتعادل بهدف لمثله، ليتأهل الحزم إلى المربع الذهبي ويواصل مفاجآته للموسم الثاني على التوالي.

وأحرز وليد الجيزاني مهاجم الحزم هدفين في فريقه السابق في الدقيقتين الـ34 والـ60، ليحول التأخر إلى تعادل مرتين ويمنح فريقه الجديد التأهل، مستفيدا من قاعدة احتساب الهدف خارج الأرض بهدفين في النتيجة الإجمالية.

وجاء هدفا الأهلي عن طريق حسن الراهب ومحمد مسعد في الدقيقتين الـ28 والـ39.

وشهدت المباراة طرد نايف الموسى لاعب الحزم في الشوط الثاني عقب تدخل عنيف ضد الجزائري يوسف صايبي، وقام اللاعب بإشارات غير لائقة بيده أثناء الخروج، ما يعرضه على الأرجح لعقوبة الإيقاف الطويل.

وأهدر صايبي -الذي أحرز هدف الأهلي الوحيد في مباراة الذهاب- ركلة جزاء كانت كفيلة بالظهور في الدور قبل النهائي.

وأصبح الحزم في انتظار الفائز من مباراة الاتحاد والاتفاق، ليواجهه على بطاقة التأهل لنهائي المسابقة التي تقام للموسم الثاني على التوالي بين أصحاب المراكز الثمانية بالمسابقة.

ومنح الراهب التقدم للأهلي بتسديدة بقدمه اليسرى من خارج منطقة الجزاء، لكن الجيزاني أدرك التعادل من مدى قريب بعد تلقيه تمريرة رائعة بالرأس من زميله السنغالي حماد جي.

ونجح الأهلي في التقدم مجددا عن طريق مسعد بعد تسديدة رائعة بقدمه اليمنى من على حدود منطقة الجزاء بعد ترويض جميل للكرة بقدمه اليسرى التي يجيد اللعب بها.

وسجل الجيزاني هدف التعادل الثاني وهدف التأهل للدور قبل النهائي بعدما راوغ دفاع الأهلي ببراعة وسدد الكرة داخل المرمى.

وأنقذ وليد السبهان حارس الحزم مرماه في أكثر من فرصة صعبة، ليعوض لعب فريقه بعشرة لاعبين ويقود الفريق للمربع الذهبي للمرة الثانية.

وقد تأهل الحزم في الموسم الماضي بعدما أطاح بالنصر في دور الثمانية، قبل أن يخسر بصعوبة أمام الشباب في الدور قبل النهائي بنتيجة 7-4 في مجموع مباراتي الذهاب والعودة.