EN
  • تاريخ النشر: 01 مارس, 2009

الظفرة على بوابة الهبوط الجزيرة ينفرد بصدارة الدوري الإماراتي مؤقتا

الجزيرة الاماراتي على القمة

الجزيرة الاماراتي على القمة

ابتعد الجزيرة مؤقتا في الصدارة بالدوري الإماراتي لكرة القدم، بعد فوزه المهم والكبير على مضيفه الوصل الرابع بثلاثية نظيفة اليوم السبت، في افتتاح المرحلة الرابعة عشرة من الدوري، وسجل أهداف الفريق سبيت خاطر والبرازيلي لويس بايانو "هدفين".

ابتعد الجزيرة مؤقتا في الصدارة بالدوري الإماراتي لكرة القدم، بعد فوزه المهم والكبير على مضيفه الوصل الرابع بثلاثية نظيفة اليوم السبت، في افتتاح المرحلة الرابعة عشرة من الدوري، وسجل أهداف الفريق سبيت خاطر والبرازيلي لويس بايانو "هدفين".

ورفع الجزيرة رصيده إلى 35 نقطة، فابتعد في الصدارة بفارق 4 نقاط عن العين الفائز على الخليج 2-1 أيضا و5 نقاط عن الأهلي الذي يلعب مع الوحدة الأحد.

وأكمل الجزيرة مسلسل انتصاراته معتمدا مرة أخرى على مهارة هدافه البرازيلي بايانو وتشكيلته المميزة هذا الموسم القادرة على تحقيق طموحاته بإهداء النادي أول لقب في تاريخه.

وكان الوصل قريبا من افتتاح التسجيل بعد دقيقة واحدة من بداية المباراة، بعد تمريرة من الإيراني إيمان موب علي إلى ماهر جاسم الذي سدد الكرة برعونة أبعدها حارس الجزيرة على خصيف إلى ركنية.

وكان رد الجزيرة قويا بعدما افتتح التسجيل عبر ركلة حرة سددها سبيت خاطر من بعد 25 مترا، حاول حارس الوصل راشد الدوسري إبعادها دون جدوى.

وأهدر سلطان برغش فرصة تسجيل الهدف الثاني للجزيرة، عندما مرر له بايانو كرة خالصة سددها برعونة فوق المرمى.

وعلى غرار الشوط الأول، كاد ماهر جاسم يقلص الفارق بعد دقيقة من بداية الثاني، بعدما تلقى كرة رأسية من البرازيلي ألكسندر أوليفيرا، أرسلها بعيدا عن مرمى خصيف رغم سهولة مهمته.

وعزز الجزيرة تقدمه بهدف ثان؛ حين مرر البرازيلي رافائيل سوبيس كرة إلى مواطنه بايانو لم يجد الأخير صعوبة في إيداعها مرمى الدوسري (64).

وعاد بايانو ليفرض نفسه نجما للمباراة بتسجيله الهدف الثالث من ركلة حرة رائعة، ولم ير الدوسري الكرة إلا في مرماه (71).

وصعد العين إلى المركز الثاني مؤقتا، بعد فوزه الصعب على ضيفه الخليج 2-1 ليرفع رصيده إلى 31 نقطة.

وفاجأ الخليج أصحاب الأرض، عندما افتتح التسجيل في الدقيقة 18، بعد تسديدة قوية من النيجيري عباس مويو صدها الحارس معتز عبدالله، وارتدت إلى محمد مال الله الذي أرسلها بذكاء في المرمى.

وكاد مويو يسجل الهدف الثاني للخليج، بعد مجهود فردي انفرد على إثره بالمرمى، وحاول مراوغة حارس العين إلا أن كرته طالت وخرجت مهدرا فرصة أكيدة.

وانتظر العين حتى الشوط الثاني للعودة إلى أجواء المباراة، وأرسل السنغالي أندريه سانغور رأسية رائعة بعد عرضية من سالم عبدالله، لكن كرته أصابت العارضة (52).

وسرعان ما سجل سانغور هدف التعادل، بعد دقيقة واحدة من فرصته الأولى حين أرسل البديل هزاع سالم كرة طويلة، فشل حارس الخليج جابر جاسم في التقاطها ليجدها المهاجم السنغالي أمامه ويضعها سهلة في المرمى الخالي (53).

وسجل العين هدف الفوز بطريقة غريبة، حين رفع هزاع سالم عرضية مجددا أرسلها مدافع الخليج إبراهيم عيد خطأ برأسه في مرماه (75).

وحقق الشعب فوزا مهما على ضيفه عجمان بهدفين نظيفين لعبدالله عيسى (36 و42)، ودخل الظفرة دوامة الهبوط إلى الدرجة الأولى بعد خسارته أمام ضيفه الشباب بهدف للتوجولي محمد عبد القادر (62) مقابل هدفين لمحمد ناصر (65) والإيراني مهرداد أولادي (70).