EN
  • تاريخ النشر: 22 أكتوبر, 2010

مباراة مشتعلة لخطف الصدارة الجزيرة يستضيف الوصل في قمة إماراتية نارية

يلتقي الجزيرة الإماراتي مع الوصل، في مواجهة مثيرة من شأنها الإعلان عن صاحب الصدارة، في الجولة السابعة من مباريات الدوري الإماراتي لكرة القدم، خاصة وأن الفريقين تفصل بينهما نقطة واحدة فقط، والفائز باللقاء سيصعد إلى صدارة المسابقة.

  • تاريخ النشر: 22 أكتوبر, 2010

مباراة مشتعلة لخطف الصدارة الجزيرة يستضيف الوصل في قمة إماراتية نارية

يلتقي الجزيرة الإماراتي مع الوصل، في مواجهة مثيرة من شأنها الإعلان عن صاحب الصدارة، في الجولة السابعة من مباريات الدوري الإماراتي لكرة القدم، خاصة وأن الفريقين تفصل بينهما نقطة واحدة فقط، والفائز باللقاء سيصعد إلى صدارة المسابقة.

الفرصة مواتية للجزيرة صاحب المركز الثاني عن بني ياس المتصدر بفارق الأهداف، ورصيد 15 نقطة؛ من أجل انتزاع القمة التي ظل على مقربة منها طيلة الفترة الماضية؛ فهو يريد انتزاع الصدارة ضمن إطار سعيه الكبير للذهاب بعيدا هذا الموسم، وأبعد مما كان عليه الحال في المواسم الثلاثة الماضية، عندما اكتفى بمركز الوصيف.

أما الوصل صاحب المركز الثالث برصيد 14 نقطة، فهو ما إن يدخل في حلبة المنافسة فلا يستغني عن حقه الأصيل والتاريخي في استعادة اللقب؛ الذي يرتبط معه بكثير من الذكريات الجميلة، كما أن المباراة مهمة لجميع الأطراف المتداخلة في لعبة المنافسة؛ فينظر إليها الجزيرة والوصل برغبة الفوز، فيما تنظر إليها البقية بطموح تعادل الفريقين.

ويظهر الجزيرة على ملعبه وقد أعد العدة وبات متحفزا للانقضاض على منافسه في الملعب، ومن ثم حيازة الصدارة، والانطلاق من هذه المباراة في سباق حتى خط النهاية.

ويطمح الفريق في معالجة أخطاء وسلبيات المواسم الماضية، بعد أن أثبت أنه الأفضل في المجمل؛ حيث لم يتنازل عن موقعه في المنافسة على اللقب في هذه المواسم، ولكنه في النهاية يخرج خالي الوفاض دون أن يعتلي جدول الترتيب عندما تختتم المسابقة.

ويعيش الفريق هذا الموسم حالة جيدة، خاصة وأنه أصبح ينظر إلى الأهم، وهو النقاط حتى لو لم يصاحبها المستوى المتميز، ولعل ما خرج به الفريق في المباراة السابقة أمام الظفرة هو المنهاج الجزراوي الجديد في ضرورة الفوز وإن جاء بهدف، ومنذ انطلاقة البطولة يتجنب الجزيرة الخسارة؛ حيث إنه الفريق الوحيد الذي لم يخسر أي مباراة.

أما الوصل فهو يقدم موسما مثاليا حتى هذه الجولة، ويتصدر البطولة بكل جدارة، بعد أن جمع 15 من أصل 18 نقطة، ويمر الفهود هذا الموسم بحالة توهج وتألق، وقدم عديدا من العروض المثيرة للإعجاب، أعادت إلى الأذهان المستوى الذي قدمه قبل أربعة مواسم، عندما توج بلقب الدوري للمرة السابعة، وأضاف إليها لقب الكأس في نفس الموسم.

وفي باقي مباريات الجولة نفسها يلعب الشباب مع اتحاد كلباء والعين مع الظفرة.