EN
  • تاريخ النشر: 01 أكتوبر, 2010

رغم نفي الأردن بشكل رسمي الجزيرة تستغرب خروج التشويش من الأردن

الجزيرة تتعهد بملاحقة المتسببين في التشويش

الجزيرة تتعهد بملاحقة المتسببين في التشويش

أبدت شبكة قنوات الجزيرة تعجبها من خروج التشويش على قنواتها الرياضية خلال كأس العالم من الوطن العربي بشكل عام، ومن الأردن تحديدا، وأكدت تعهدَهَا بمواصلة ملاحقة المتسببين في هذا الأمر الذي منع أكثر من 150 مليون مشاهد من متابعة بعض المباريات.

  • تاريخ النشر: 01 أكتوبر, 2010

رغم نفي الأردن بشكل رسمي الجزيرة تستغرب خروج التشويش من الأردن

أبدت شبكة قنوات الجزيرة تعجبها من خروج التشويش على قنواتها الرياضية خلال كأس العالم من الوطن العربي بشكل عام، ومن الأردن تحديدا، وأكدت تعهدَهَا بمواصلة ملاحقة المتسببين في هذا الأمر الذي منع أكثر من 150 مليون مشاهد من متابعة بعض المباريات.

وقالت القناة القطرية في بيان بموقعها الإلكتروني: "أعلنت شبكة الجزيرة الفضائية أن تحقيقا موسعا أجرته فرق من المختصين الدوليين المستقلين في المجال التقني قد توصل إلى اكتشاف الموقع الذي كانت تصدر منه عمليات التشويش التي استهدفت بث قناة الجزيرة الرياضية لمباريات كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا".

وأضاف البيان "ذكرت الجزيرة أن التشويش الذي صدر من موقع في الأردن تعمد إعاقة إشارة بث الجزيرة الرياضية، ونتج عنه تشويش البث المباشر لعدد من مباريات كأس العالم".

وكانت صحيفة "جارديان" البريطانية أثارت جدلا عندما أعلنت يوم الأربعاء صدور التشويش من الأردن، قبل أن يخرج مسؤول حكومي في هذا البلد العربي لنفي هذا العمل التخريبي.

وقال المصدر: "هذه ادعاءات باطلة وغير مقبولة، والحكومة مستعدة للتعاون مع أي فريق من الخبراء المحايدين لفحص الحقائق، وهي واثقة من أن مثل هذا الفحص سيكشف بطلان هذه الادعاءات".

وشكك المسؤول في توقيت الإعلان عن هذا الأمر رغم مرور أكثر من شهرين على نهاية المسابقة، لكن ناصر الخليفي -مدير أبرز قناة رياضية عربية- رد على ذلك، وقال: "لقد أردنا أن نتأكد أكثر بواسطة الاختبارات التي شارك فيها خبراء دوليون وشركات مستقلة عن الجهة التي تسببت في هذا التشويش".

وعبرت الجزيرة عن استغرابها من خروج التشويش من بلد عربي وقال الخليفي: "كرة القدم يفترض أن تقرب بين الشعوب لا أن تفرق بينها".

يُذكر أن العلاقة بين الأردن وشبكة قنوات الجزيرة تعاني من التوتر، وتعرضت لانتكاسة بعد رفض القناة القطرية منح البلد العربي بثَّ مباريات المونديال على التلفزيون الأرضي.