EN
  • تاريخ النشر: 06 أبريل, 2011

شجع تبادل الحكام بين البلدين الجزائر تنفي طلبها إعفاء حكامها من إدارة مباريات مصر

الحكم الجزائري كان ضحية الاعتداءات الزملكاوية

الحكم الجزائري كان ضحية الاعتداءات الزملكاوية

نفى الاتحاد الجزائري لكرة القدم يوم الأربعاء أن يكون رئيسه محمد روراوة قد تقدم بطلب إلى الاتحاد الإفريقي للعبة (الكاف) لإعفاء الحكام الجزائريين من إدارة مباريات المنتخبات والأندية المصرية على خلفية أحداث مباراة الزمالك أمام الإفريقي التونسي في إياب دور الـ32 من مسابقة دوري أبطال إفريقيا.

  • تاريخ النشر: 06 أبريل, 2011

شجع تبادل الحكام بين البلدين الجزائر تنفي طلبها إعفاء حكامها من إدارة مباريات مصر

نفى الاتحاد الجزائري لكرة القدم يوم الأربعاء أن يكون رئيسه محمد روراوة قد تقدم بطلب إلى الاتحاد الإفريقي للعبة (الكاف) لإعفاء الحكام الجزائريين من إدارة مباريات المنتخبات والأندية المصرية على خلفية أحداث مباراة الزمالك أمام الإفريقي التونسي في إياب دور الـ32 من مسابقة دوري أبطال إفريقيا.

وأوضح الاتحاد الجزائري بموقعه على الإنترنت أنه يكذب قطعيّا مثل هذه الأخبار التي لا تستند لأي أساس، موضحا أن الاتحاد على عكس ذلك سيواصل تشجيع تبادل الحكام والرسميين بين الجزائر ومصر.

وكانت صحيفة "الخبر" قد نقلت عن مصدر مطلع يوم الأحد الماضي قوله إن روراوة طلب من (الكاف) إعفاء الحكام الجزائريين من إدارة أي مباريات تكون المنتخبات والأندية المصرية طرفا فيها، على خلفية الأحداث التي وقعت خلال مباراة الزمالك المصري والإفريقي التونسي يوم السبت الماضي في إياب دور ال32 بدوري أبطال إفريقيا.

وأدار طاقم تحكيم جزائري بقيادة محمد بيشاري المباراة، ونجا بأعجوبة من اعتداءات الجماهير التي اجتاحت أرض الملعب قبل دقائق قليلة من نهاية المباراة.

وزعم المصدر أن روراوة برر طلبه بالحساسية المفرطة لبعض الجماهير المصرية تجاه الجزائريين، مستدلا بالانتقادات التي وجهها إبراهيم وحسام حسن -مدير الكرة والمدير الفني للزمالك- ضد الكاف قبل المباراة، بعدما جرى تعيين حكام جزائريين لإدارة لقاء الزمالك والإفريقي.