EN
  • تاريخ النشر: 30 يناير, 2010

على تحديد صاحب المركز الثالث الجزائر تستعيد ذكريات 1990 أمام نيجيريا

منتخب الجزائر يريد المركز الثالث

منتخب الجزائر يريد المركز الثالث

سيحاول منتخب الجزائر استعادة ذكريات فوز 1990م، عندما أحرز لقب كأس الأمم الإفريقية للمرة الوحيدة في تاريخه، عندما يواجه نسور نيجيريا لتحديد صاحب المركز الثالث يوم السبت.

  • تاريخ النشر: 30 يناير, 2010

على تحديد صاحب المركز الثالث الجزائر تستعيد ذكريات 1990 أمام نيجيريا

سيحاول منتخب الجزائر استعادة ذكريات فوز 1990م، عندما أحرز لقب كأس الأمم الإفريقية للمرة الوحيدة في تاريخه، عندما يواجه نسور نيجيريا لتحديد صاحب المركز الثالث يوم السبت.

وآنذاك فاز منتخب الجزائر باللقب، بعد التغلب على نيجيريا مرتين، الأولى في دور المجموعات بخمسة أهداف مقابل هدف واحد، والثانية في النهائي بهدف نظيف.

لكن منذ ذلك الحين لم تحقق الجزائر أي فوز على منتخب نيجيريا؛ الذي فاز خمس مرات في آخر ست مباريات بينهما، فيما كان التعادل هو سيد الموقف مرة واحدة.

ولا تكتسي هذه المباراة أهمية كبيرة بالنسبة إلى المنتخبين؛ لأن الهدف المنشود الذي كانا يطمحان إليه، وهو إحراز اللقب، تبخر وذهب سدى بخسارة الجزائر أمام مصر حاملة لقب النسختين الأخيرتين صفر-4، ونيجيريا أمام غانا صفر-1 في دور قبل النهائي.

والمؤكد أن معنويات لاعبي المنتخبين في الحضيض، بعد الفشل في المربع الذهبي، وهنا يكمن دور المدربين الذين سيحاولون معالجة العامل النفسي، ورفع معنويات لاعبيهم، قبل خوض المباراة الأخيرة لهم في النهائيات الحالية.

وقال مدرب الجزائر رابح سعدان: "من الصعب على لاعبي فريقي تقبل خوض مباراة الترضية؛ لأن طموحهم أكبر بكثير من ذلك، لكننا سنحاول ترميم الصفوف واستعادة الثقة؛ فالخروج من نصف النهائي ليس نهاية العالم، فريقي واعد وبإمكانه التتويج في النسخة المقبلة".

وأضاف "يجب أن نصالح الجمهور بإنهاء الدورة في المركز الثالث، وبالتالي الصعود إلى منصة التتويج".

ويغيب عن الجزائر الثلاثي رفيق حليش ونادر بلحاج وفوزي الشاوشي؛ بسبب الطرد في المباراة أمام مصر، بيد أن سعدان قال: "سنحاول إشراك اللاعبين الذين لم تسنح لهم الفرصة في المباريات السابقة، إنها مباراة جيدة بالنسبة لهم لأخذ حظهم في الدفاع عن ألوان الجزائر".

وأضاف أن "الخسارة أمام مصر كانت قاسية، ولا يجب التفكير فيها كثيرا، معتبرا أن حصيلة المنتخب "كانت إيجابية جدا وتجربة كبيرة أمام جميع اللاعبين. حققنا تحسنا كبيرا على المستوى الجماعي، لكن لا يزال أمامنا الشيء الكثير. على العموم سنلعب 6 مباريات، وهذا أمر جيد لتطوير مستوى منتخب شاب وله مستقبل كبير".

أما مدرب نيجيريا شعيبو أمودو؛ فقال: "صحيح أنها مباراة تحصيل حاصل؛ لكننا سنلعب من أجل تحقيق الفوز وإنهاء الدورة في المركز الثالث".

وحلت الجزائر، حاملة لقب واحد عام 1990م على أرضها، ثالثة عامي 1984م و1988م ورابعة مرة واحدة عام 1982م.

أما نيجيريا فخاضت مباراة الترضية 6 مرات في تاريخ مشاركاتها في العرس الإفريقي، حلت فيها جميعها ثالثة أعوام 1976 و1978 و1992 و2002 و2004 و2006م.