EN
  • تاريخ النشر: 04 أبريل, 2011

الجزائر تستعد للأسود في معقل الطليان

الجزائر تسعى إلى التأهل لأمم إفريقيا

الجزائر تسعى إلى التأهل لأمم إفريقيا

أعلن الجهاز الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم بقيادة عبد الحق بن شيخة، حالة الطوارئ القصوى استعدادًا لمباراة الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية في غينيا الاستوائية والجابون 2012 التي ستُقام في يونيو/حزيران المقبل.

أعلن الجهاز الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم بقيادة عبد الحق بن شيخة، حالة الطوارئ القصوى استعدادًا لمباراة الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية في غينيا الاستوائية والجابون 2012 التي ستُقام في يونيو/حزيران المقبل.

وذكرت وسائل الإعلام الجزائرية أن بن شيخة وضع برنامج الإعداد لمباراته ضد المنتخب المغربي في التصفيات المؤهلة للعرس الإفريقي؛ حيث يراهن بن شيخة على سحب لاعبيه بعيدًا عن الجزائر، وبالضبط أوروبا، خاصةً أن الروح المعنوية للاعبين ارتفعت عقب الفوز في مباراة الجولة الثالثة بالجزائر بهدف نظيف لحسن يبدا من ركلة جزاء.

واستُقِرَّ على إقامة المعسكر الجزائري في ضاحية كوفر تشونو الخلابة بفلورانسا الإيطالية، وهي نفس المدينة التي أقام فيها المنتخب الجزائري معسكره استعدادًا لفعاليات كأس العالم الأخيرة بجنوب إفريقيا 2010.

وتُعتبر تلك المدينة التي ينوي فيها المنتخب الجزائري إقامة معسكره، هي نفس المدينة التي يُقيم فيها المنتخب الإيطالي معسكراته المغلقة قبل أية مباراة مهمة ومصيرية.

وقرر بن شيخة تجميع لاعبيه في إيطاليا على دفعات؛ إذ سينضم إلى المعسكر المحليون، ثم المحترفون المنتهية بطولاتهم، وتبيَّن أن آخر العناصر التي يُرجَّح أن تنضم، هم المحترفون في الدوري الإيطالي: حسن يبدا، وعبد القادر غزال، وجمال مصباح؛ حيث إن نهاية البطولات الأوروبية ستكون أواسط مايو/أيار المقبل؛ ما يتيح إمكانية الاستفادة من معسكر الخضر المغلق، الذي قد تتخلله مباريات ودية هناك.