EN
  • تاريخ النشر: 20 فبراير, 2011

الجزائري مصباح يسقط يوفنتوس

سجل هدفا من ثنائية ليتشي

سجل هدفا من ثنائية ليتشي

سقط يوفنتوس مجددا بخسارته أمام مضيفه المتواضع ليتشي بهدفين نظيفين الأحد على ملعب "فيا دل ماري" في المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الإيطالي.

سقط يوفنتوس مجددا بخسارته أمام مضيفه المتواضع ليتشي بهدفين نظيفين الأحد على ملعب "فيا دل ماري" في المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الإيطالي.

وكان فريق "السيدة العجوز" تنفس الصعداء في المرحلتين السابقتين بفوزه على كالياري (3-1) وإنتر ميلان حامل اللقب (1-صفر) لكنه فشل في استثمار الدفع المعنوي للاعبيه، خصوصا بعد فوز الأسبوع الماضي على الغريم "نيراتزوريمتأثرا بلعبه بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 12 بعد طرد حارسه جانلويجي بوفون بسبب لمسه الكرة بيده خارج المنطقة عندما حاول اعتراض دافيد دي ميكيلي المنفرد بالمرمى.

واضطر المدرب لويجي دل نيري إلى إخراج الصربي ميلوس كراسيتش من أجل إدخال الحارس البديل ماركو ستوراري.

واستفاد صاحب الأرض من التفوق العددي ليفتتح التسجيل في الدقيقة 32 عبر الجزائري جمال مصباح الذي وصلته الكرة من جاني موناري فسيطر عليها بصدره قبل أن يسددها بين ساقي ستوراري.

وكان بإمكان ليتشي -الذي دخل إلى اللقاء ساعيا إلى الابتعاد عن منطقة الخطر بعد هزيمتين على التوالي- أن يضيف أكثر من هدف خلال الشوط الأول لكنه انتظر حتى بداية الشوط الثاني ليعزز تقدمه عندما لعب جوسيبي فيفيس الكرة إلى داخل المنطقة لدي ميكيلي الذي حضّرها برأسه لأندريا بيرتولاتشي المتواجد على القائم الأيسر فأودعها الشباك دون عناء (48).

واعتقد الجميع أن يوفنتوس سيعود إلى أجواء اللقاء بعد تعادل الفريقين من ناحية عدد اللاعبين في أرضية الملعب إثر طرد فيفيس في الدقيقة 69 لحصوله على إنذارٍ ثانٍ، لكن لاعبي "السيدة العجوز" عجزوا عن الوصول إلى شباك أنتونيو روساتي، ليتلقى فريقهم هزيمته السابعة هذا الموسم فتجمد رصيده عند 41 نقطة وأصبح مهددا بفقدان مركزه السادس، فيما رفع ليتشي بفوزه الأول على يوفنتوس منذ 25 إبريل/نيسان 2004 (4-3)، رصيده إلى 27 نقطة.